PUBANNASR PUBANNASR
الخميس 29 جوان 2017

رئيس الاتحاد الفرنسي ينتقد عنصرية صحافة بلاده وينتفض

 « هل تنتظرون مني أن أقول لبن زيمة الموت لك أيها العربي»؟

انتقد رئيس الاتحادية الفرنسية لكرة القدم، نويل لوقريت، الحملة الإعلامية الشرسة لصحافة بلده على مهاجم ريال مدريد ذي الأصول الجزائرية كريم بن زيمة، على خلفية ورود اسمه في قضية اللاعب فالبوينا بشريط إباحي، و أكد بأنه لم يشهد طيلة حياته هذا النوع من المعالجة الإعلامية لقضية تتعلق بلاعب كرة قدم.

و أبدى لوقريت في حوار خص به قناة ليكيب، استغرابه لإصرار الإعلام الفرنسي على تشويه صورة كريم بن زيمة، و دافع رئيس الاتحاد الفرنسي عن موقفه الذي ساند من خلاله لاعب ريال مدريد، و هو الموقف الذي انتقدته الصحافة الفرنسية بشدة، و قال «لأني أحب بن زيمة أصبحت أظهر و كأني شخص غير صادق»، مضيفا «ما الذي يجب أن أقوله ؟» هل أقول «الموت لك أيها العربي ؟».
و يأتي تصريح رئيس الاتحاد الفرنسي كإشارة منه، على أن الإعلام الفرنسي تناول قضية بن زيمة، بالكثير من العنصرية، خاصة أن الكثير من وسائل الإعلام في فرنسا ربطت بين القضية التي اتهم فيها مهاجم منتخب الديكة، و أصوله الجزائرية، و ضغطت كثيرا لإبعاده من المشاركة في يورو 2016 .
من جهة أخرى، خرج المدرب الجديد لريال مدريد زين الدين زيدان، بتصريح قوي أول أمس، بعد ثنائية بن زيمة، ضد نادي خيخون في الدوري الإسباني، حيث دافع عن لاعبه المبعد من الاتحادية الفرنسية، على خلفية قضيته مع فالبوينا، و قال «فرنسا لا يمكنها تجاهل لاعب مثل بن زيمة»، مؤكدا بأن المنتخب الفرنسي في حاجة إلى لاعب من هذا المستوى العالي، مشيرا إلى أن الأرقام التي يقدمها على الميدان، كفيلة بفرضه
 في المنتخب.       

عبد الرزاق.م