PUBANNASR PUBANNASR
الجمعة 24 نوفمبر 2017

إذعــان فرنســـي


أخيرا أذعن الطرف الفرنسي و وقّع على بروتوكول اتفاق لإقامة مصنع « بوجو» للسيارات السياحية بالجزائر، بعد سنوات طوال من المدّ و الجزر عمل فيها على إملاء شروط مجحفة و ممارسة الاعجاز التجاري الذي لم يقبله الطرف الجزائري عن قناعة راسخة تستند على القاعدة الذهبية  "رابح - رابح "  في عالم الشراكة و الاستثمار.
و قد تأخر مشروع « بوجو» بسنوات عن مشروع « رونو» الذي دخل الخدمة، و هو ينتج العلامة الفرنسية الأولى كغيره من العلامات الآسيوية و الأوروبية التي حجزت مكانا لها في السوق الجزائري و هي تعمل تدريجيا على إقامة صناعة مدمجة للسيارات بنسب متفاوتة ببلادنا.
و قد اعترف الطرف الفرنسي ضمنيا بخطئه عندما نزل سويّا وزيران إلى الجزائر ، أين أقرّ وزير الاقتصاد و المالية بتأخر بلاده في تسوية و تجسيد هذا المشروع.
و في ما يشبه الشعور بالندم قال الوزير الفرنسي المقرب من الرئيس ماكرون، أن العلاقة الاقتصادية بين الجزائر و فرنسا لم تعرف تقدما  كبيرا خلال السنوات الأخيرة.
و هي معاينة مؤلمة تعاكس رؤية العلاقة الإستراتيجية و التاريخية بين البلدين و تتناقض كلية مع طبيعة الخطاب السياسي و الدبلوماسي الواعد و المتبادل بين المسؤولين على أعلى مستوى في المناسبات.
و واضح أن الطرف الفرنسي هو الذي أخل بالتزاماته نحو ترقية العلاقات الاقتصادية و تطوير مختلف مجالات التعاون و الشراكة على أسس اقتصادية و تجارية تأخذ بعين الاعتبار مصلحة البلدين و الشعبين.
و فيما يبدو أنه محاولة لتدارك الموقف و الانطلاق على نفس الخط مع شركاء أجانب يشكلون منافسة شرسة، أعرب الوزير الفرنسي عن عزم بلاده على تحقيق « طموح جديد و ملموس».
و في نفس السياق الذي يحرك الطرف الفرنسي، أوضح أن الاتفاقيات الثلاث الجديدة التي وقعت يوم الأحد الماضي بين البلدين تعتبر « إشارة ملموسة » عن عزيمة في التقدم على أساس مشاريع حقيقية، و مؤكدا أن « التصريحات الهامة مفيدة لكن القرارات الملموسة أفضل لإحراز تقدم في  العلاقة الاقتصادية ».
الطرف الفرنسي ربط صراحة بين قيام مشاريع اقتصادية ناجحة، و منها مشروع "بوجو" الجزائر، و وجود إرادة سياسية، و وعد باعتماد طريقة عمل جديدة من أجل تسريع  التنمية الاقتصادية و تسوية المشاكل التقنية في تجسيد المشاريع.
و واضح موقع الإرادة السياسية على الضفة الأخرى من المتوسط و التي تتميز بمواقف متقلبة و خرجات غير منتظرة، فلمّا يتعلق الأمر بإقامة علاقات شراكة استراتيجية مع الجزائر تستيقظ الخلفية الاستعمارية لدى غالبية المسؤولين الفرنسيين و خاصة السياسيين الذين لا يفرقون و لا يفصلون بين الملفات التاريخية و الاقتصادية و الدبلوماسية.
و الحقيقة أن الطرف الفرنسي كان دوما يعتبر نفسه شريكا مفضلا و فوق العادة على مدار نصف قرن من استقلال الجزائر، و هو ما يدفعه كل مرّة إلى اعتماد أساليب بالية لم تعد مجدية لنسج شراكة اقتصادية طويلة الأمد.
و إلى حد الآن لم يفهم الجزائريون الذين يفضلون السيارة الفرنسية عن غيرها، سبب تأخر الصانع الفرنسي عن إقامة مصانع حقيقية في الجزائر إلى هذا الوقت؟.
و في انتظار زيارة « الصديق ماكرون» بداية العام القادم، تأمل الجزائر أن يرتقي الطرف الفرنسي إلى مرتبة باقي الشركاء الآسيويين و الأوروبيين و الأمريكيين الذين قطعوا أشواطا معتبرة في إقامة مشاريع شراكة حقيقية و ملموسة و منها صناعة السيارات التي أصبحت تشبه مصانع البسكويت و الشكولاطة من فرط التكنولوجيا المستعملة.
النصر

    • اختيار الأصلح

      اختيار الأصلحيصنع اليوم الخميس الثالث و العشرين نوفمبر، أكثـر من 22 مليون ناخب جزائري و جزائرية مستقبل بلادهم و هم يضعون لبنات جديدة لدعم...

    • معا نبني ..

      معا نبني ..« معا نبني الجزائر» .. هو الشعار الرئيسي الذي وضعته الإدارة ممثلة في وزارة الداخلية و الجماعات المحلية، للتدليل على أهمية مشاركة المواطنين...

    • ملايير بلا معايير

      ملايير بلا معايير باقتراب سابع عام من الاحتراف في الجزائر على لملمة أوراقه، لم يتغيّر المشهد الكروي المحلي، من خلال مواصلة الأندية الوطء تحت ضربات الأزمات...

    • زرع روح المقاولاتية

      زرع روح المقاولاتيةزرع  و بعث روح المقاولاتية وسط ملايين الشبان المتخرجين من مراكز التكوين المهني و الجامعات الجزائرية، هو الرهان الصعب الذي ترسمه...

    • نهاية حياة وبداية أخرى

      نهاية حياة وبداية أخرىتتغذى عيادات في دول عربية وأجنبية على أموال جزائريين يجدون فيها الملاذ لإجراء عمليات زرع أعضاء  تكلف مبالغ ضخمة، توفيرها يتطلب أحيانا...

    • شريان الحياة

      شريان الحياةأعطى وزير النقل والأشغال العمومية، عبد الغني زعلان، قبل يومين إشارة البدء في أشغال إنجاز شطر الطريق السيار شرق -غرب بين مدينة...

    • انســوا الجيـــش !

      انســوا الجيـــش ! سيصوّت أفراد الجيش كبقية المواطنين في الانتخابات المحلية، التي سيكون دور المؤسسة العسكرية فيها تأمين الاستحقاق، فقط لا غير، وفق ما أشار...

    • نائب غائب

      نائب غائبتتواصل المناقشات والمداخلات حول مشروع قانون المالية لسنة 2018، بمن حضر من النواب تحت سقف الغرفة السفلى وفي قاعة خاوية على عروشها...

    • إذعــان فرنســـي

      إذعــان فرنســـيأخيرا أذعن الطرف الفرنسي و وقّع على بروتوكول اتفاق لإقامة مصنع « بوجو» للسيارات السياحية بالجزائر، بعد سنوات طوال من المدّ و...

    • حملة في حملة

      حملة في حملةيتزامن النقاش السياسي حول قانون المالية للسنة القادمة و المعروض حاليا على نواب المجلس الشعبي الوطني، مع سجالات الحملة الانتخابية في أسبوعها الثالث و...

    • سحابــات ســوداء

      سحابــات ســوداءتشير كل المعطيات إلى أن الشتاء العربي سيكون ساخنا، وأن التحوّل الذي تشهده الجبهة السورية بتمكن القوات النظامية من السيطرة على...

    • بعيدا عن حسابات النسبة

      بعيدا عن حسابات النسبةتشتكي منتخبات من صعوبة تحقيق الأهداف المرجوة من  فرض نسبة تمثيل نسائي  في المجالس المنتخبة ويطرحن إشكالية التعامل مع دخولهن المجالس...

    • رياح الجنوب

      رياح الجنوباكتشاف ورشتين سريتين لخياطة بدلات شبيهة لبدلات الشرطة و تقليد شعاراتها بمدينة غرداية، حادثة بالغة الخطورة  و لا يجب أن تمرّ مرور...

    • ضرورة تجديد الخطاب

      ضرورة  تجديد الخطابتفتقر الكثير من الأحزاب إلى "الثقافة الجوارية" التي تثبت اهتمامها بالحياة اليومية للمواطنين، لذلك تُسرف في مناقشة المسائل...

    • من الملاعب إلى المكتبات

      أرخى الصالون الدولي للكتاب ستائره أمس الأول في طبعته الثانية و العشرين بالجزائر، و هو يحتفي بتحقيق رقم جديد في عدد الزوار الذي...

    • الأوهــام .. بـرنـامــج من لا برنـامج لـه ؟

      في معترك السباق الانتخابي نحو الظفر بأكبر عدد ممكن من أصوات الجزائريين و الجزائريات في محليات الثالث و العشرين من نوفمبر الجاري، تتناسى معظم...

    • عندما يتحوّل الخبز إلى علف

      يشكل الخبز أهم ملمح للتبذير في بلادنا، فهذه المادة الأساسية لا تزال ترمى في المزابل وتقدم علفا للحيوانات، رغم أنها تبتلع نسبة...

    • «أميار» المستقبل

      حمل نزول قيادات أركان الأحزاب السياسية إلى معترك الحملة الانتخابية، نهاية الأسبوع الجاري، دعوات عامة إلى ضرورة توسيع صلاحيات...

    • حتى لا نخطئ!

      تحوّل عيد الثورة لدى البعض إلى مناسبة لمساءلة الاستقلال، ورغم أن حرّية الرأي تضمن لكلّ جزائري الإدلاء بدلوه في القضايا العامة،...

    • ثورة .. لا أقلّ و لا أكثر

      تحلّ اليوم الذكرى الثالثة و الستون لاندلاع واحدة من أعظم ثورات القرن العشرين في بعدها العالمي و قيّمها الإنسانية التي تنير دروب...

    << < 1 2 3 4 5 > >> (10)