PUBANNASR PUBANNASR
السبت 28 ماي 2016 - الموافق لـ - 20 شعبان 1437

المؤسسة المسيرة تبلغ السلطات عن تصرفات مشبوهة ليلا

رفع 30 طنا من النفايات من حديقة بن ناصر
رفعت المؤسسة المكلفة بتسيير حديقة بن ناصر بوسط مدينة قسنطينة، أزيد من 30 طنا من النفايات المختلفة خلال عملية التنظيف والصيانة المستمرة على مستواها، فيما وجهت الجهات المسيرة للمرفق تقريرا بشأن تصرفات مشبوهة تحدث ليلا بالمكان. وأوضح مدير المؤسسة البلدية العمومية لتسيير وتنمية المساحات الخضراء ببلدية قسنطينة، بأن مصالحه تقوم منذ نهاية شهر أكتوبر الماضي بعملية صيانة وإعادة اعتبار للمساحات الخضراء لحديقة بن ناصر، بعدما أصبحت تسير من طرف مؤسسته، حيث أشار إلى أنه تم إزالة ما يزيد عن 30 طنا من النفايات و الردوم والأتربة، التي كانت مرمية بالحديقة في بداية العملية، أي ما يعادل 30 شاحنة لجمع القمامة.
و نبّه بأن عمال مؤسسته يواجهون مشاكل يومية مع القمامة التي تعود للظهور بكميات معتبرة بسبب الرمي العشوائي من طرف المواطنين، كما هدد باللجوء إلى القوة العمومية من أجل طرد الباعة المتواجدين بالحديقة، مشيرا بأنهم لا يرفعون القمامة التي يخلفونها خلال النهار، مضيفا بأن مؤسسته اقترحت على الباعة التوظيف كأعوان بالمرفق، إلا أنهم رفضوا ذلك. وأفاد المدير بأن المؤسسة المسيرة للحديقة قد أبلغت السلطات الوصية عليها، على غرار البلدية والدائرة، عن تصرفات مشبوهة يقوم بها مرتادو الحديقة في الليل، مشيرا إلى أن مصالحه ستضاعف من الإنارة العمومية داخل المرفق، كما أوضح بأنه سيتم خلق مشتلة داخل الحديقة من أجل زراعة النباتات لتمويل الحدائق المنتشرة على مستوى البلدية، وتدعيما للمشتلة الواقعة بالمنطقة الصناعية "بالما"، والتي يصل عدد النباتات المزروعة سنويا إلى 40 ألف من مختلف الأنواع التي تجد الظروف المناخية الملائمة لنموها، فيما سيتم الشروع في وضع العشب من أجل تهيئتها لاستقبال المواطنين، فضلا عن تخصيص فوج من الأعوان لحمايتها. وللإشارة فإن حركة المواطنين عادت إلى حديقة بن ناصر وسط مدينة قسنطينة خلال الثلاث سنوات الماضية، بعدما أخضعت لعملية إعادة اعتبار وتمت إزالة السياج الذي كان محاطا به، كما أن العديد من السكان يقصدونها خلال النهار بسبب نافورات المياه وطلبا للراحة، بعدما زودت بكراسي.                                 

س/ح