PUBANNASR PUBANNASR
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018

ارتفــاع في أسعــار البطـاطـا بنسبـة 20 بالمئــة

فدرالية المستهلكين: من المفروض أن لا تتجاوز الأسعار 50 دينارا
تشهد أسعار البطاطا ارتفاعا، خلال هذه الأيام ، في ظل تزايد الطلب على هذه المادة في هذه الفترة من الصيف، وقدرت  الفدرالية الجزائرية للمستهلكين الزيادة في  أسعارها بحوالي 20 بالمئة، فيما أشارت الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين، إلى ارتفاع في الأسعار  بمعدل 15 دينارا في الكيلوغرام الواحد، مرجعة ذلك إلى زيادة الطلب ، خاصة من طرف المخيمات السياحية والأعراس والمناسبات ، بالإضافة إلى نقص اليد العاملة في القطاع الفلاحي، سيما في فصل الصيف.
سجلت أسعار البطاطا زيادة في الأسواق  في الآونة الأخيرة،  وذلك مع ارتفاع الطلب عليها في فترة الصيف، وفي هذا الإطار أوضحت الفدرالية الجزائرية للمستهلكين، أن  الزيادة في أسعار هذه المادة  تراوحت بين 15 و 20 بالمئة  وأوضح رئيس الفدرالية زكي حريز في تصريح للنصر ، أمس، أن   أسعار البطاطا، وصلت إلى 70 دينارا للكيلوغرام، في حين أنه من المفروض أن لا تتجاوز الأسعار 50 دينارا للكيلوغرام  الواحد.
ويرى نفس المتحدث، أن زيادة الأسعار في هذه الفترة،  بسبب نقص الكمية  في السوق وارتفاع الطلب في هذا الفصل، بحيث يكثر استهلاكها في موسم الصيف مستبعدا أن تكون المضاربة  سببا في هذا الارتفاع، وقال في هذا الصدد أن المضاربة هي مجرد شماعة نعلق عليها الإخفاقات،  بحيث أنه في بعض الأحيان لا توجد هناك مضاربة، مشيرا إلى  ارتفاع أسعار الدجاج  هذه الأيام،  وأرجع ذلك إلى قضية العرض والطلب ، موضحا  أن  هناك ارتفاعا  في الطلب على اللحوم البيضاء،  بينما  انخفاض في العرض، «لأن المربين لا يغامرون  بتربية الدجاج خلال هذه الأيام ، باستثناء الذين يملكون الإمكانيات الضرورية وبالتالي العرض يقل والطلب يزيد» ، خصوصا في هذه الفترة، مع تزايد الأعراس والعطل و المخيمات الصيفية .
من جهته أوضح رئيس الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين الحاج الطاهر بولنوار ، في تصريح للنصر، أمس، أن ارتفاع أسعار البطاطا، يرجع إلى زيادة الطلب على هذه المادة في هذا الفصل، خاصة من طرف المخيمات السياحية والأعراس والمناسبات الصيفية، كما أن الفلاحين يشتكون من نقص اليد العاملة، خاصة في فصل الصيف، مع ارتفاع درجة الحرارة ، كما أشار إلى أن كمية من البطاطا توجه إلى غرف التبريد وشبكة التخزين،  ليتم إخراجها خلال الفترة التي تشهد نقصا في هذه المادة، مضيفا أن الإنتاج متوفر، لكن هناك طلب كبير و نقص اليد العاملة في القطاع الفلاحي،  خاصة في فصل الصيف .
 وأوضح نفس المتحدث ، أن  هناك ارتفاع في أسعار البطاطا بمعدل 15 دينارا في الكيلوغرام الواحد ،  بحيث تراوحت الأسعار  بين  60 و 70 دينارا للكيلوغرام.
   جمعية التجار والحرفيين تدعو إلى الالتزام بالمداومة خلال العيد
 من جانب أخر، أشارت الجمعية الوطنية للتجار والحرفيين، أمس، في بيان لها إلى أن مصالح وزارة التجارة، «حددت قوائم نشاطات التجارة والخدمات المعنية بالمداومة  خلال أيام عيد الأضحى المبارك والبالغ عددهم 50800 ، تشمل ( المواد الغذائية العامة، الخضر والفواكه، المخابز، الجزارة، المقاهي، المطاعم، إنتاج المياه المعدنية، المطاحن، تحويل الحليب) وذلك طبقا للقانون06-13 المعدل والمتمم للقانون 08-04 المؤرخ في 14 أوت».
ودعت ، الجمعية في بيانها ،  «سائر المتعاملين المعنيين بالمداومة ، إلى الالتزام بها خدمة لزبائنهم وتجسيدا لمفهوم الخدمة العمومية وكذا تجنبا للعقوبة التي يحددها القانون المذكور».
 كما طالبت ، مسؤولي البلديات بنشر  قوائم المحلات التجارية والخدمات في الساحات العمومية ومداخل الأحياء حتى يكون المواطن على علم بها، و أوضحت الجمعية في بيانها أنه بالنسبة لأصحاب حافلات نقل المسافرين وسيارات الأجرة ، فإن محطات النقل البري على مستوى الولايات تكون مفتوحة خلال أيام العيد.
مراد - ح