أكدت وزيرة الداخلية الايطالية السيدة لوتشيانا لامورجيزي التي تجري زيارة إلى الجزائر، اليوم الثلاثاء، أن روما تتطلع إلى "تعزيز اكثر" للعلاقات مع الجزائر.

في تصريح للصحافة عقب الاستقبال الذي خصها به رئيس الجمهورية السيد عبد المجيد تبون أوضحت السيدة لامورجيزي "لقد جددنا التأكيد على إرادتنا في تعزيز اكثر لعلاقتنا العريقة مع الجزائر".

في ذات السياق، أشارت الوزيرة الايطالية إلى أن هذه الزيارة تمثل أيضا "فرصة" للتأكيد مجددا على إرادة بلدها في التعاون مع الجزائر في عديد المجالات.

كما أوضحت أنها تطرقت مع الرئيس تبون إلى التعاون القائم بين البلدين في مجال الأمن والحماية المدنية خلال الأزمات والكوارث الطبيعية، وأضافت أنها عبرت لرئيس الجمهورية عن استحسان بلدها "لهذه الصفحة الجديدة التي تفتح في الجزائر".

و قالت من جهة أخرى انها قدمت "شكر" ايطاليا للجزائر على المساعدة التي أرسلتها لها عند مواجهتها لوباء كورونا، و بعد أن أكدت أن هذه الزيارة "ستليها زيارات أخرى"، أشارت السيدة لا مورجيزي إلى أن الرئيس تبون كلفها بتبليغ تحياته لنظيره الايطالي سيرجيو متاريلا.

الرجوع إلى الأعلى