تدعمت مؤخرا منظومة التكوين بالمدرسة العليا للإدارة العسكرية "أخاموخ الحاج موسى" بوهران، بإدراج دروس في الدفاع السيبراني لفائدة المتربصين مواكبة للتطورات الحاصلة في هذا المجال ومسايرة لنمط التطور في مختلف وسائل الإعلام، ويأتي هذا التخصص المهم لتمكين طلبة المدرسة من التحكم في التكنولوجيات الحديثة وكيفية التصدي للهجمات السيبرانية التي تشهد ارتفاعا عبر العالم، كما أن المدرسة تضمن للطلبة تكوينا في الإعلام الآلي يشرف عليه مجموعة من الأساتذة، وهذا بالنظر لأهميته البالغة في منظومة التكوين وباعتبار أن كل المعاملات الإدارية تعتمد كليا على هذا الاختصاص.  
و خلال عرض مصور عن مهام المدرسة العليا للإدارة العسكرية بوهران والذي قدم أمس على هامش فعاليات افتتاح الأيام الإعلامية حول المدرسة بالمركز الجهوي للإعلام، فإن المدرسة تتوفر أيضا على شبكة معلوماتية تضم العديد من التطبيقات المساعدة في عملية التدريس والمطالعة وتخزين الدروس والمحاضرات والرقمنة، إلى جانب دروس الإتقان للإسناد والدعم اللوجيستي من خلال تمارين بيانية للتكتيك التي تقرب الضابط من الواقع الميداني، و التي أصبحت تستعمل التكنولوجيات الحديثة لمحاكاة العمليات افتراضيا. وقد  أشرف نائب قائد الناحية العسكرية الثانية بوهران اللواء حساني لعفيد أمس، على افتتاح فعاليات الأيام الإعلامية الخاصة بالمدرسة العليا للإدارة العسكرية بوهران، مؤكدا في الكلمة التي ألقاها بالمناسبة، أن درجة الاحترافية والامتياز التي وصلها الجيش الوطني الشعبي، تفرض على مؤسسة التكوين التركيز على التواصل مع المواطن من خلال وسائل الإعلام، وهذا تماشيا وتوجيهات الفريق أول السعيد شنقريحة رئيس أركان الجيش الوطني الشعبي المرتبطة بتعزيز رابطة "جيش- أمة"، وأن الأيام الإعلامية تندرج كذلك في إطار النشاطات المتضمنة في المخطط الاتصالي للجيش الوطني الشعبي "2023 - 2024"، لتقوية اللحمة  وخلق فضاء عام للتبادل لتعزيز الصورة المثلى والتعريف بالمهام النبيلة لمؤسسة الجيش.
 ومن جهته، قال اللواء كوزة كريم قائد المدرسة العليا للإدارة العسكرية، إن الأيام الإعلامية هذه جاءت متزامنة وإحياء يوم الشهيد في 18 فيفري الذي هو فرصة للاستلهام من مآثر الشهداء والمجاهدين وعلى نهجهم في حب الوطن، وأن المدرسة تعكف على غرار كافة هياكل التكوين على اتباع نهج واضح مبني على المعالم الكبرى لمنظومة التكوين والتدريب داخل هياكل التكوين بالجيش الوطني الشعبي، فالمهام الموكلة للمدرسة تدخل ضمن سلسلة الدعم اللوجيستي للجيش الوطني الشعبي، وأن القيادة العليا للجيش تؤكد دائما على ترقية المكانة الرفيعة لرابطة "جيش- أمة"، وبالتالي فمن الواجب وفق اللواء تعزيز جانب التواصل مع المواطنين.
للعلم، تهدف الأيام الإعلامية حول المدرسة العليا للإدارة العسكرية بوهران، لتعريف الجمهور بسلاح المعتمدية ومختلف التخصصات التي يوفرها وتقديم شروحات حول التكوين بالمدرسة باعتبارها هيكل عريق وفعال في تقديم تكوين نوعي للطلبة الضباط العاملين، ولعل أبرز هدف للأيام الإعلامية هو استقطاب فئة الشباب المقبلين على اجتياز شهادة البكالوريا وأيضا الطلبة الجامعيين الحاصلين على شهادات "ليسانس، ماستر، مهندس" والراغبين في الالتحاق بصفوف الجيش الوطني الشعبي، والذين حضر العديد منهم فعاليات افتتاح الأيام الإعلامية واستفادوا من شروحات حول كل مجالات التكوين بالمدرسة.         بن ودان خيرة 

الرجوع إلى الأعلى