PUBANNASR PUBANNASR
الجمعة 22 جوان 2018

في بادرة «حسن نية» أعلنت عنها تنسيقيتهم أمس

الأطباء المقيمون يستأنفون اليوم المناوبة الليلية
قررت التنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين استئناف المناوبة الليلية الاستعجالية بداية من اليوم، من الرابعة بعد الزوال إلى الثامنة صباحا، في كامل المستشفيات الجامعية عبر الوطن، في بادرة حسن نية للتوصل إلى حل مرضي يفضي إلى إنهاء الإضراب بعد لقاء الحوار المرتقب مع الوزارة الوصية في القريب العاجل .
وأوضحت التنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين الجزائريين في بيان لها أمس أنها اتخذت هذا القرار كبادرة حسن نية استجابة لوعود الحوار التي أكد عليها وزير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات خلال تصريحاته الإعلامية، ولكن أيضا من أجل إيجاد مخرج مقبول وسريع لهذه الأزمة التي طال أمدها، والتي كان أول ضحاياها المرضى والعائلة الطبية. كما أشار بيان التنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين أيضا إلى أن هذا القرار اتخذ بالنظر للوضعية الدرامية التي تعاني منها المستشفيات يوميا، والتي دون شك ستزداد حدة مع اقتراب موسم الصيف، وأمام العياء و السخط الذي نال من نظرائهم الذين جندوا طيلة شهر رمضان، وعليه ومع اقتراب عيد الفطر المبارك، الذي يحمل معاني التسامح والرحمة فقد تقرر العودة للمناوبة الاستعجالية فقط.وحرص الأطباء المقيمون على التأكيد بأن قرار استئناف المناوبة الاستعجالية في المستشفيات الجامعية إنما جاء من أجل خلق إطار هادئ للحوار مع الوصاية.
 كما ألحوا من جهة أخرى على أن مثل هذا القرار لا يعني التخلي عن مطالبهم، وأنهم سيظلون مجندين من أجل تحقيق مصالح كل الأطباء المقيمين، مشيدين في ذات الوقت بالتجند الذي أظهره الآلاف من الأطباء المقيمين عبر كل جهات الوطن في الفترة الماضية.
نشير فقط أن المقيمين كانوا قد دخلوا في إضراب وطني غير محدود منذ 14 نوفمبر من العام الماضي، وتوقفوا عن ضمان المناوبة الطبية الليلية منذ 30 أبريل الماضي، وهذا رغم جولات الحوار التي أجروها مع وزارة الصحة.                      
إلياس -ب