سجل نشاط قطاع الصناعات التحويلية في روسيا نموا بأسرع وتيرة في نحو 18 عاما في مارس، بفضل زيادة عمليات التصدير الجديدة للمرة الأولى منذ خمسة أشهر، حسبما أظهرته اليوم الاثنين بيانات اقتصادية.

     وارتفع مؤشر مديري المشتريات لقطاع التصنيع في روسيا، الذي تصدره مؤسسة "ستاندرد اند بورز" إلى 7 ر55 نقطة في مارس، من 7 ر54 في فيفري، مسجلا أعلى قراءة له منذ أوت 2006، فوق مستوى الخمسين نقطة الذي يفصل بين النمو والانكماش.

     وتنفق موسكو بكثافة على التصنيع بشكل خاص، كما تضخ الأموال في قطاع الصناعة الدفاعية لزيادة الإنتاج العسكري، واعتمد انتعاش القطاع إلى حد كبير على الطلب المحلي.

   وأظهرت بيانات الأسبوع الماضي أن الصناعة الدفاعية حفزت نموا أكبر من المتوقع في الإنتاج الصناعي خلال فيفري.

   وأظهرت البينات أيضا نمو طلبيات التصدير الجديدة للمرة الأولى منذ أكتوبر الماضي.

وأج

الرجوع إلى الأعلى