PUBANNASR PUBANNASR
السبت 23 مارس 2019

بروايتي "أنا و حاييم" و "مي: ليالي إيزيس كوبيا"

الحبيب السائح و واسيني الأعرج في القائمة الطويلة للبوكر
أعلنت أمس الاثنين، الجائزة العالمية للرواية العربية -البوكر- عن القائمة الطويلة للروايات المرشّحة لنيل الجائزة بدورتها للعام 2019، وتضمنت 16 رواية صدرت خلال الفترة بين جويلية 2017 وحتى جوان 2018، حيث جرى اختيارها من بين 134 رواية ترشحت للجائزة. وقد وصلت إلى القائمة روايات لسبع كاتبات، وهو رقم قياسي في تاريخ الجائزة، إلى جانب روايات لتسعة كتاب، تتراوح أعمارهم بين 43 و79 عاماً، من تسع جنسيات. والروايات هي على التوالي: "أنا وحاييم". للحبيب السائح. «مي: ليالي إيزيس كوبيا»، لواسيني الأعرج. «. «بأيّ ذنب رحلت» للمغربي محمّد المعزوز. «الوصايا» للمصري عادل عصمت. «غرب المتوسط» للمغربي مبارك ربيع. «رغوة سوداء» للإرتيري حجي جابر. «سيدات الحواس الخمس» للأردني جلال برجس. «نساء بلا أثر» للبناني محمد أبي سمرا. «الزوجة الميكسيكية» للمصري إيمان يحيي. «النبيذة» للعراقية إنعام كجه جي. «بريد الليل» للبنانية هدى بركات. «مسرى الغرانيق في مدن العقيق» للسعودية أميمة الخميس. «شمس بيضاء باردة» للأردنية كفى الزعبي. «صيف مع العدو» للسورية شهلا العجيلي. «قتلت أمّي لأحيا» للبنانية مي منسّي. إخوة محمّد» للعراقية ميسلون هادي.
تمّ اختيار القائمة الطويلة من قبل لجنة تحكيم مكونة من خمسة أعضاء، برئاسة شرف الدين ماجدولين، أكاديمي وناقد مغربي مختص في الجماليات والسرديات اللفظية والبصرية والدراسات المقارنة، وفوزية أبو خالد، شاعرة وكاتبة وأكاديمية وباحثة سعودية في القضايا الاجتماعية والسياسية، وزليخة أبوريشة، شاعرة وكاتبة عمود وباحثة وناشطة في قضايا المرأة وحقوق الإنسان من الأردن، ولطيف زيتوني، أكاديمي وناقد لبناني مختص بالسرديات، وتشانغ هونغ يي، أكاديمية ومترجمة وباحثة صينية. ومن بين قائمة الروائيين الستة عشر الذين وصلت أعمالهم إلى القائمة الطويلة، ثمة العديد من الأسماء المألوفة، من بينهم ستة سبق أن وصلوا إلى المراحل الأخيرة للجائزة، هم: أميمة الخميس عن رواية «الوارفة»، مرشحة للقائمة الطويلة 2010، وهدى بركات، عن رواية «ملكوت هذه الأرض» مرشحة للقائمة الطويلة 2013، وإنعام كجه جي، مرشحة للقائمة القصيرة مرتين عن رواية «الحفيدة الأميركية» 2009 و»طشّاري» 2014، وواسيني الأعرج، مرشح ثلاث مرات للقائمة الطويلة عن رواية «البيت الأندلسي» 2011، و»أصابع لوليتا» 2013 و»رماد الشرق: الذئب الّذي نبت في البراري» 2014، ومي منسّى، مرشحة للقائمة القصيرة عن رواية «أنتعل الغبار وأمشي» 2008، والتي أشرفت في العام 2013 على»ندوة» الجائزة (ورشة إبداع)، وشهلا العجيلي، المرشحة للقائمة القصيرة عن رواية «سماء قريبة من بيتنا» 2016، والتي شاركت في «ندوة» عام 2014. كما شهدت دورة العام 2019 من الجائزة وصول عشرة كتاب للمرة الأولى إلى القائمة الطويلة وهم: محمّد أبي سمرا، وإيمان يحيى، وجلال برجس، وحجي جابر، ومبارك ربيع، وكفى الزعبي، والحبيب السائح، وعادل عصمت، ومحمّد المعزوز، وميسلون هادي.
تجدر الإشارة إلى أنّه سيتم الإعلان عن القائمة القصيرة للجائزة يوم الثلاثاء 5 فيفري 2019، من قبل لجنة التحكيم من بين الروايات المدرجة في القائمة الطويلة والإعلان عنها في مؤتمر صحافي. كما تمّ تحديد الثلاثاء 23 أفريل 2019 للإعلان عن الرواية الفائزة بالجائزة العالمية للرواية العربية في دورتها الثانية عشرة، في احتفال سيقام في أبو ظبي عشيّة افتتاح الدورة الــ29 من معرض أبو ظبي الدولي للكِتاب.        نوّارة لحـرش