توقيف مروج للمهلوسات قرب المستشفى الجامعي
تمكنت الفرقة المتنقلة للشرطة القضائية «بالما» بأمن ولاية قسنطينة، من توقيف شخص، يشتبه تورطه في قضية حيازة مؤثرات عقلية و مواد صيدلانية بصورة غير مشروعة قصد البيع و التوزيع، كما تم حجز 400 قرص من المهلوسات، بالإضافة إلى 14 قنينة تحوي سائل مخدر.
و أوردت مصالح أمن الولاية بيانا، يؤكد أن القضية تعود إلى ورود معلومات تفيد بقيام أحد المشبوهين بترويج المخدرات و المؤثرات العقلية، بأحد أحياء مدينة قسنطينة، ليتم تكثيف التحريات و الأبحاث، التي مكنت من تحديد هوية المشتبه فيه، البالغ من العمر 27 سنة، و معرفة مكان نشاطه، الذي يرتكز على مستوى حي لوصيف «بيكاسو»، حيث تم توقيفه أسفل المستشفى الجامعي ابن باديس، يوم 19 أفريل الماضي، و بحوزته 16 علبة دواء من نوع «نوروماد»، بالإضافة إلى مبلغ مالي. كما مكن تفتيش مقري سكن المعني بحيين مختلفين من المدينة، بناء على إذن من السلطة المختصة، من حجز كمية أخرى تقدر بـ 14 قنينة دواء سائل مخدر من نوع «سولبيريد»، بالإضافة إلى 4 علب تحوي 80 قرصا من مختلف المؤثرات العقلية، ليتم تحويله إلى مقر الفرقة لاستكمال الإجراءات القانونية اللازمة.
و بعد الانتهاء من مجريات التحقيق، تم تقديم المعني أمام النيابة المحلية، بعد إعداد ملف إجراءات جزائية في حقه، حسب المصدر ذاته.                        ق.م

الرجوع إلى الأعلى