توقيف 10 أشخاص وحجز خمور ومهلوسات
تمكن عناصر الدرك الوطني بعين الباردة و الحجار، بحر هذا الأسبوع، من حجز 6137 قارورة مشروبات كحولية، من مختلف الأنواع والأحجام بقيمة مالية تقارب 100 مليون سنتيم كان أصحابها  عازمين على نقلها من ولاية عنابة، إلى ولايات مجاورة على متن مركبات نفعية لغرض بيعها بطريقة غير شرعية .جاءت هذه العمليات اثر دوريات مراقبة لوحدات الدرك الوطني وأثناء توقيف مركبات وتفتيشها،  حيث تم العثور على كمية من المشروبات الكحولية، قام عناصر الدرك الوطني بحجز هذه المواد وتسليمها لمصالح أملاك الدولة، كما تم توقيف شخصين وتحرير محضر ضدهم بتهمة المتاجرة بالمشروبات الكحولية بدون رخصة .من جهة أخرى تمكنت وحدات المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بعنابة، أول أمس، من حجز كمية من الأقراص المهلوسة  مقدرة بـ 124 قرصا ومجموعة من الأسلحة البيضاء مختلفة الأحجام بالإضافة إلى مبالغ مالية كعائدات بيع الأقراص المهلوسة وذلك على مستوى بلديتي الحجار وواد العنب بولاية عنابة.  و سمحت هذه العمليات بتوقيف ثمانية 08 أشخاص تتراوح أعمارهم بين 22 و40 سنة يتخذون من هذه التجارة غير القانونية نشاطا مربحا.
حسين دريدح

الرجوع إلى الأعلى