توفي فجر أمس الممثل المسرحي و التليفزيوني الجزائري عبد الكريم بن خرف الله، عن عمر ناهز 77 عاما ، بعد صراع مرير مع أمراض الشيخوخة طيلة سنتين، تاركا خلفه رصيدا ثريا من الأعمال الكوميدية التي رصعت أكثر من نصف قرن من عمره الفني، آخرها مسرحية «الهايشة» المقتبسة عن «الخرتيت» لأوجين يونسكو» و إنتاج المسرح  الوطني محي الدين بشطارزي في 2015  .
الفقيد الذي تدهورت حالته الصحية مؤخرا،  زاره أعضاء جمعية عائلة الخير و العديد من زملائه في الساحة الفنية في 2017 ، لتقليده بوسام شرفي رمزي من بلدية الجزائر الوسطى، تكريما له على ما قدمه خلال مساره الفني الطويل من أدوار مميزة في المسرح و التليفزيون، خاصة الكوميدية التي طالما رسمت الابتسامة في شفاه الجمهور الجزائري.
و من بين أنجح الأعمال التي قدمها ابن حي باب الواد عبد الكريم خرف الله، الملقب «ديدي»، سيت كوم « ما كاش قازوز يا عزوز» لعمار تريباش و فيلم «عايلة كي الناس» و سكاتش «قريقش و الموت»، و كذا دور جار عثمان عريوات في فيلم «امرأتان» و غيرها.
ق.م

الرجوع إلى الأعلى