PUBANNASR PUBANNASR
الثلاثاء 13 نوفمبر 2018

الفنانة أمال عتبي للنصر

أحضر لأغنية عن المرحومة والدتي و هذا سبب رفضي دعوة برنامج «ذو فويس»
كشفت الفنانة الشابة أمال عتبي عن جديدها الفني، المتمثل في كليب غنائي عن والدتها رحمها الله بعنوان «الله يرحمك يا أمي»، كما تحدثت في حوار للنصر عن الدعوة التي تلقتها من إدارة برنامج «ذو فويس» الموسم الفارط للمشاركة ، غير أنها رفضت لسبب كشفت عنه في هذا الحوار، معلنة عن قرب صدور التريو الغنائي الذي يجمعها بأختها الفنانة عبير عتبي و أخوها إيهاب ياسين الذي يتمتع بصوت جبلي.
حاورتها / أسماء بوقرن
بداية، أين قضت أمال عطلتها الصيفية؟
هذه الصائفة اخترت مصر لقضاء عطلتي، و قد استمتعت كثيرا بها رفقة أختي عبير، إذ زرنا عديد المناطق الأثرية و اطلعنا عن كثب على ما تشتهر به أم الدنيا، فمعظم وقتنا خصصناه للاكتشاف و  الوقوف عن كثب عن ما يُروى لنا عن تاريخ هذا البلد.
قلت بأنك تخصصين معظم وقتك في اكتشاف ما تزخر به المنطقة، هل هذا يدل على أن البحر لا يستهويك؟
أنا لا أحب السباحة في البحر، فقد قاطعتها منذ نحو 8 سنوات،غير أنني أعشق الجلوس أمامه و أستمتع بمنظره الجميل و نسيمه المنعش، كما أنني أحبذ الإبحار بالقارب، فأنا أقوم بذلك  بنفسي لكوني أحوز رخصة سياقته لمسافة 120 مترا .
هل أمال من عشاق السفر؟
نعم، أنا أعشق السفر و اكتشاف حضارات مختلف البلدان العربية و الأجنبية، فقد قمت شهر ماي الفارط برحلة لعدد من البلدان الأوروبية، حيث زرت كلا من فرنسا و بلجيكا و هولندا ، و اخترت هذه الفترة للخروج من حالة الإحباط و الكآبة التي كنت أعيشها اثر وفاة والدي .  
ما هي الولايات الساحلية التي زرتها في هذه الصائفة؟
زرت شواطئ وهران باعتبارها الولاية التي أقيم بها، إذ تتمتع بأماكن سياحية رائعة ، و بشواطئ غاية في الروعة كشاطئي مداغ و الشاطئ الكبير، أين تجتمع زرقة البحر بخضرة الأشجار الخلابة.
هل سبق و أن قضيت عطلتك بإحدى ولايات الوطن؟

نعم ، قضيتها بكل من العاصمة و جيجل و عنابة ، و انبهرت بجمال الشواطئ  و المناطق  الغابية ، لكن للأسف نقص المرافق و تدني الخدمات و غلاء الأسعار يؤثر سلبا على نفسية المصطاف و ينفره، غير أنه في السنوات الأخيرة انتعش نوعا ما القطاع السياحي على مستوى بعض الولايات كمستغانم و تلمسان و سكيكدة ، حيث تم تجسيد بعض المشاريع، لكن على العموم القطاع السياحي لا يزال متأخرا، وهذا ما يؤثر على هوية بلدنا لكون السياحة و الثقافة أساس إبرازها.
موسم الاصطياف هو موسم للعمل بالنسبة للفنانين، اذ تنظم خلاله عديد السهرات الفنية، هل  كانت لك مشاركة في بعض التظاهرات الفنية ؟
نعم شاركت في الجولة الفنية التي نظمها الديوان الوطني لحقوق المؤلف و الحقوق المجاورة، و أحييت سهرات في كل من غليزان و تلمسان و سعيدة ، و كذا في الحفل الاستعراضي خلال فعاليات الدورة الثالثة للألعاب الإفريقية للشباب المنظم بالجزائر مؤخرا، و أنا بصدد إحياء حفلات أخرى.
برامج الهواة أصبحت بوابة للشهرة، هل تودين المشاركة مجددا في أحدها لكسب جمهور واسع؟
برامج المواهب الغنائية لم تعد تستهويني و قد قاطعتها و لن أشارك فيها مرة أخرى، لكون سبق و أن عُّوملت بطريقة سيئة في أحد البرامج، و لا أريد أن يتكرر معي ذات الموقف، ما جعلني أرفض دعوة برنامج «ذو فويس» في موسمه الفارط للمشاركة، و قد تزامن ذلك مع إحياء حفل تكريم الفنانة المرحومة وردة في فرنسا ، و اخترت هذا الأخير لأنها فرصة لا تعوض.
تحدثت في وقت سابق للنصر عن تحضيرك لتريو غنائي ، غير أنه لم ير النور بعد؟
فكرة التريو الغنائي ستجسد في القريب العاجل، حيث سيشاركني في الآداء أختي الفنانة عبير عتبي و أخي الصغير الذي يدرس موسيقى تخصص كلارينات و يتمتع بصوت جبلي رائع ، و حاليا لا أود الكشف عن تفاصيل التريو الذي سيكون مفاجأة للجمهور .
و ماذا عن جديدك الفني ؟
سأطلق كليب غنائي قريبا عن والدتي رحمها الله بعنوان «الله يرحمك يا أمي» هو من كلمات و تلحين كريم كموم و توزيع عمر الدين شقرون .
أ ب