PUBANNASR PUBANNASR
الثلاثاء 25 سبتمبر 2018

الدولي السابق لخضر بلومي للنصر

اتركوا بلماضي يعمل واستعجال النتائج قد يزيد من أزمة الخضر

• أنصح الناخب الوطني بعدم التلاعب مع ملف الانضباط
يرى الدولي السابق لخضر بلومي، أن نجاح بلماضي لا يتوقف على خبرته وحنكته، بل يتطلب توفير جو ومناخ جيد يسمح له بالعمل في هدوء، مدعما خيارات الناخب الوطني الجديد، بخصوص قائمته الأخيرة، التي شاطره في تركيبتها لأنه كما قال في حوار للنصر، يقاسمه وصف المرحلة المقبلة بالصعبة، والتي تتطلب لاعبين جاهزين من ذوي الخبرة والتجربة.
• غبت في الفترة الأخيرة وقلت خرجاتك الإعلامية، لماذا؟
انشغلت في الفترة الماضية بكثير من الأمور، أولها كان مونديال روسيا الذي ارتبطت بحضور فعالياته كوني سفير لملف المغرب لاحتضان مونديال 2026، قبل أن يخسر البلد الجار الرهان لصالح الملف الثلاثي (الولايات المتحدة وكندا والمكسيك)، كما أني وبعد العودة، اضطررت مرة أخرى للتغيب عن الجزائر وقضاء فترة ببلغاريا، بمناسبة مونديال الأيتام الذي تشرف على تنظيمه مؤسسة “ساتوك”، وقد حضرت النسخة الثانية بصفتي سفيرا لذات المؤسسة، وكذا ممثلا للجزائر، وقد كانت مبادرة جد رائعة حضرها الكثير من نجوم الكرة على غرار المصري مجدي عبد الغاني والمغربي عزيز بودربالة والبرتغالي نونو غوميز.
• المنتخب يتهيأ لتدشين عهد جديد مع الناخب الوطني جمال بلماضي، كيف تعلق على الجدل المثار حول خياراته؟
صدقني، لم يكن بوسعي الاطلاع بشكل مفصل على القائمة، لكن حسب قراءتي الأولية فإن بلماضي، وبسبب ضيق الوقت اعتمد على قائمة موسعة، ضمت جل العناصر التي سبق لها التواجد مع الخضر، في فترات سابقة، ويرى أنها الخيار الأفضل في الوقت الراهن على اعتبار قرب موعد غامبيا الرسمي وضيق وقت التحضير، وأما بخصوص اعتماده على لاعبين من خارج البطولة المحلية، فهذا يبقى من صلاحياته التي لا يمكن لنا التدخل فيها، لكن مع هذا كنت أفضل من وجهة نظري كلاعب سابق، أن يضم مستقبلا على الأقل 5 لاعبين محليين حتى يتم تحضيرهم بشكل كاف للاستحقاقات المقبلة.
• الناخب الجديد واجه هذا الجدل في ندوته الصحفية بوصف الشعبوية وطالب كما قال بوقف  ما أسماه”النفاق”، هل تشاطر ما قاله؟
لقد كان صادقا وصريحا إلى أبعد الحدود، فالبطولة الوطنية لم تعد كالسابق تنجب لاعبين مميزين، لكن مع هذا هناك استثناءات يجب دعمها وعدم غلق الباب في وجهها لتحفيزها على أمل تحسين مستواها، وأظن أن استدراكه القول بالعمل مستقبلا على معاينة مواجهات أخرى، قد يمنح بصيصا من الأمل للاعبي الأندية الجزائرية، ويحفزهم على مضاعفة العمل، لأجل جلب انتباه مسؤول العارضة الفنية، وما استدعاء مدافع وفاق سطيف، بدران ولو في الوقت الضائع إلا دليل على صحة وجهة نظري.
• وكيف تعلق على قرار إعادة بعض المغضوب عليهم في عهد زميلك السابق رابح ماجر؟
قلت لك، أن الخيارات الفنية يبقى بلماضي المسؤول الوحيد عنها، هو يرى أن قوة المنتخب في استعادة ركائزه، وهو خيار صائب، لكن عليه التعامل بحزم لتفادي ظهور حالات انضباطية أخرى، مثل تلك التي ميزت الفترة الماضية.
• وهل تتوقع نجاح بلماضي، في تحقيق الأهداف التي سطرتها له الفاف؟
النجاح مسألة نسبية، ولا يتحكم فيها اسم المدرب فقط، الخضر يعانون منذ فترة طويلة، وتقريبا منذ نهاية مونديال البرازيل، وقوة أي منتخب وطني لا يصنعها اسم المدرب وحنكته وخبرته، بل اتحاد ذلك مع قوة العناصر المشكلة للتعداد وروح المجموعة، ففي عهدنا، تداول الكثير من الأسماء على تدريب المنتخب الوطني، بعضهم محليون وآخرون أجانب لكن تقريبا نجح الجميع في مهمتهم، وتأهلنا 5 مرات كاملة لنهائيات إفريقيا وكذا دورتين لكأس العالم.
• نفهم من كلامك أنك تساند طريقة عمل بلماضي وتطلب دعمه، أليس كذلك؟
هذا ما يجب على الفاف فعله، وأن توفر ظروف عمل جيدة للناخب الوطني الجديد وطاقمه، لأن المرحلة المقبلة حساسة واستثنائية، وتحتاج لعمل كبير وبعض الحظ، ومن موقعي أطالب بدعم بلماضي وتركه يعمل في هدوء لأن استعجال النتائج قد يعصف بمستقبل الخضر ويجعل الفترة المقبلة صورة طبق الأصل من الفترات الأخيرة. !
حاوره : كريم - ك