PUBANNASR PUBANNASR
الإثنين 22 أفريل 2019

رئيس جمعية الخروب معمر ذيب للنصر

من اقتحموا التدريبات محرّضون وعلى ميلية تقديم المساعدة بدل أشياء أخرى

• هناك أطراف تريد تكرار سيناريو 2006 مع خطابي
خرج رئيس جمعية الخروب معمر ذيب عن صمته، بعد الأحداث التي شهدتها حصة الاستئناف، باقتحام عدد كبير من الأنصار للتدريبات، حيث وصف من قاموا بذلك بالمحرضين، كما استغرب المسؤول الأول تلك التصرفات، خصوصا وأن الفريق لازال يحتل الصدارة.
• حدثنا عن ما جرى في حصة الاستئناف باقتحام بعض الأنصار للتدريبات؟
لحد الساعة لم أستوعب ذلك، وكأن الفريق سقط ؟، ومن غير المعقول نادي يحتل الصدارة منذ بداية الموسم ويقوم أكثر من 100 شخص باقتحام تدريباته، في محاولة للاعتداء على اللاعبين ومنعهم من التدرب، ولولا استدعائي للشرطة لحدث مالا يحمد عقباه، والجمعية هي الخاسر الأكبر، لأننا ضيعنا الاستئناف ولم نتدرب اليوم أيضا (الحوار جرى أمس)، وبعد الذي حدث لا أظن أن اللاعبين سيعودون، وقد نضطر للعب بأبناء الخروب فقط أمام «الفيلاج».
• في رأيك ما هي الأسباب التي أدت بهم للقيام بمثل هذه التصرفات؟
أعرف جيدا محيط الفريق، وأدرك بأن ما حصل لم يكن مجرد ردة فعل عادية، لأن المناصر الخروبي الحقيقي واع ولا يقوم بهذه التصرفات، كما أن من اقتحموا التدريبات هم أشباه أنصار لا أكثر ولا أقل، وهم محرضون من جهات معروفة، لأن السيناريو الذي حصل معنا، شبيه بما حدث موسم 2005/2006 لما كان الهاني خطابي رئيسا، وكانت الجمعية تحتل صدارة القسم الثاني ممتاز، وهو ما أقلق عدة أطراف، ما اضطرها لتحريض الأنصار للانقلاب قبل لقاء الموك، ما أدى لانفجار الوضع وضياع حلم الصعود، والأدهى من هذا، فإن نفس الجهات تود تكرار نفس السيناريو.
•من هي الأطراف التي تقصدها بكلامك ؟
هناك من يقوم بالتحريض بطريقة مباشرة، وأقصد هنا، من أبعدتهم من الفريق، بعدما حرصت على تحصين النادي، الذي كان مرتعا لمن هب ودب، وهناك من يحرض بطريقة أخرى، وبالمناسبة أود توجيه كلمة للرئيس السابق حسان ميلية، مفادها أن أبواب الجمعية مفتوحة أمامه لتقديم المساعدة، لأن الكتابة في مواقع التواصل الاجتماعي تضر أكثر مما تنفع، والبعض قد يفهم كتاباته بشكل مغاير.
• هل قمتم بإجراءات معينة لحماية اللاعبين ؟
تحدثت مع عناصر الشرطة وأخبرتهم بالأطراف التي حرضت الأنصار، لكن لو يتكرر ذات الأمر، فلن أتسامح مع أحد، وسأقوم برفع شكوى رسمية بأسماء هؤلاء، بمن فيهم من يحرضون عبر «الفايسبوك».
*ماذا عن الصعود ؟
لن أستسلم ولن أسمح لأحد بتحطيم جهودنا، ومثلما تعادلنا خارج الديار، نفس الشيء حدث مع ملاحقنا المباشر، والبطولة مازالت طويلة وحظوظنا وافرة.
•  بما ترد على من يقول بأن تراجع النتائج يعود لعدم نيل اللاعبين لأجورهم الشهرية ؟
هناك اتفاق بيني وبين اللاعبين على طريقة تسديد الأجور والمنح، ولم يعترض عليها أي أحد، واللاعبون نالوا أربعة أشهر ونصف، واتفقت معهم على صيغة معينة لتسديد باقي الرواتب، أما المنح فاعتقد بأننا ملتزمون بها.
•  كلمة ختامية تود توجيهها للأنصار؟
أود أن أقول لأنصارنا، عليكم بمساندة الفريق والوقوف معه في المنعرج الحاسم، وأنا مازلت عند وعدي الذي قطعته في الجمعية العامة، والمتمثل في إعادتها للرابطة الثانية.
حاوره: فوغالي زين العابدين