اتركوا بلماضي يعمل بسلام ومستقبل مشرق ينتظر المنتخب

طالب الدولي السابق إسماعيل بوزيد الجميع بالالتفاف حول المنتخب الوطني، ودعم الناخب الحالي جمال بلماضي، وأبدى تفاؤلا بمستقبل مشرق للخضر، مؤكدا في حواره للنصر أن الجيل الحالي لديه كل الإمكانيات لإدخال المزيد من الفرحة على قلوب الجزائريين، كما تحدث بوزيد عن حرمان رياض محرز من حقه في التتويج بالكرة الذهبية الإفريقية، ناهيك عن رأيه في ثنائية بن سبعيني وماندي، وعدة أمور أخرى تخصه وتخص المنتخب الوطني تكتشفونها في هذا الحوار.

ما جديد إسماعيل بوزيد ؟
كما تعلمون، أنا حاليا مدرب بدوري الدرجة الأولى في لوكسمبورغ، ولقد توليت مشروعا طموحا لنادي كان في المركز ما قبل الأخير في الدرجة الثانية، ونجحنا في تطوير هذا الفريق خلال عام ونصف، بعد تتويجنا أبطالا للدرجة الثانية العام الماضي، وصعودنا إلى الدرجة الأولى، بعد 25 عاما من آخر ظهور بهذا القسم.
لدينا جيل سيدخل المزيد من الفرحة على قلوب الجزائريين
كيف تقيم تجربتك مع المنتخب الوطني ؟
أتيحت لي فرصة التعرف على أجواء المنتخب الوطني، ولا يوجد شيء فوق الألوان الوطنية، وتمثيل بلدك هو أفضل شيء يمكن أن يعرفه الرياضي بغض النظر عن أي أمور أخرى، لقد عشت تجارب مميزة، وأجمل الذكريات دائما هي المرة الأولى التي تقمصت فيها ألوان الخضر، ثم أتيحت لي الفرصة لخوض مباريات رائعة ستبقى محفورة في ذاكرتي مدى الحياة، على غرار لقاء عنابة أمام المغرب أو في برشلونة ضد الأرجنتين أو في مونبوليي أمام البرازيل.
ماذا عن مستوى المنتخب الحالي، وما رأيك في البداية الجيدة خلال تصفيات المونديال؟
المنتخب الحالي يعمل بشكل جيد، وأكرر ندائي دوما دعونا نترك الطاقم الفني بقيادة جمال بلماضي يعمل بسلام، فهناك مستقبل مشرق للغاية ينتظر منتخبنا الوطني، دعونا نتحد جميعا خلف هذه المجموعة ونتكاتف معا لقيادتها نحو القمة.
عمورة مستقبل المنتخب ومحظوظون بثنائية بن سبعيني وماندي
وبخصوص التصفيات المونديالية، فقد كانت البداية جد موفقة، بعد حصد العلامة الكاملة، غير أن هذا ليس كافيا بل علينا المواصلة بنفس النسق، إذا ما أردنا الاطمئنان على تأشيرة التأهل لمونديال 2026 والذي لا يجب الغياب عنه.
كيف وجدت مستوى المنتخب الوطني خلال مباراة موزمبيق ؟
منتخبنا الوطني حقق الأهم أمام موزمبيق، ويؤدي بشكل جيد مؤخرا، وعلينا دعم هذه التشكيلة التي أرى أنها قادرة على إدخال المزيد من الفرحة لقلوب الجزائريين.
كمدافع دولي سابق، ما رأيك في ثنائية بن سبعيني وماندي ؟
رامي بن سبعيني وعيسى ماندي ثنائي رائع، واعتبرهما من المدافعين الذين أثبتوا جودتهم بأداء مميز، سواء مع المنتخب الوطني أو في دوريات أوروبا، نحن محظوظون بوجودهما معنا، ونأمل أن يكونا في الموعد خلال التحديات المقبلة، بداية بنهائيات كأس أمم إفريقيا التي هي على الأبواب.
محرز لاعب عالمي ولم أفهم شيئا في إقصائه من الكاف !
ماذا تقول عن الوافدين الجدد، وما تعليقك حول تألق عمورة ؟
لدينا مدرب كفء ليقرر الخيارات التي يراها صائبة...ولقد ارتأى أن يدعم الخضر ببعض المواهب مؤخرا، ويبدو أنها بدأت تقدم الإضافة المطلوبة....و لاعبون مثل محمد أمين عمورة هم حقا مستقبل المنتخب، ودعونا لا ننسى أن الجزائر لا تزال تملك الكثير من المواهب محليا وخارجيا وعلينا فقط حسن الاختبار.
ألا تعتقد أن لاعب مولودية الجزائر يوسف بلايلي يستحق العودة للمنتخب ؟
بلايلي لاعب موهوب واستثنائي، من المؤسف حقا أنه ترك صورة سلبية عن سلوكه، لأنه رياضيا يمتلك إمكانيات خرافية، وكان بإمكانه البصم على مشوار احترفي أفضل بكثير.
بلايلي استثنائي وسلوكه أضاع عليه مشوارا احترافيا كبيرا
بصراحة، هل يستطيع أنطوني ماندريا خلافة الأسطورة مبولحي؟
سيظل مبولحي رقما صعبا في حراسة مرمى المنتخب الوطني، بالنظر لنجاحه، حيث حقق مشوارا تاريخيا بألوان الخضر، ولكن في يوم من الأيام سيتعين علينا العثور على بديل له، وحامي عرين نادي كون الفرنسي أنطوني ماندريا مليء بالجودة، ولكن عليه أن يكون ثابت المستوى لفرض نفسه على المدى الطويل.
هل من كلمة حول حرمان رياض محرز من حقه في التتويج بالكرة الذهبية ؟
بصراحة لم أفهم شيئا في إقصاء قائد الخضر واستبعاده من القائمة المختصرة المعنية بالمنافسة على جائزة الكرة الذهبية الإفريقية، فالكوكب كله يعرف أن رياض محرز لاعب عالمي، ويجب أن يكون من بين أفضل اللاعبين الأفارقة.
على ماندريا الثبات في المستوى لفرض نفسه على المدى الطويل
من ترشح للفوز بالكان ؟
هناك بعض المنتخبات مرشحة فوق العادة للمنافسة على اللقب القاري، نظير ما تمتلكه من إمكانيات، ولكن عليها الحذر فنهايات «الكان» لها خصوصياتها، والتألق مؤخرا لا يعني شيء، فالوصول إلى القمة سهل أما الحفاظ عليها فهو الأصعب، وهو ما جرى مع المنتخب الوطني خلال نهائيات كأس أمم إفريقيا بالكاميرون.
حاوره: سمير. ك

الرجوع إلى الأعلى