كشفت، أمس، مصادر أمنية للنصر، أن وحدات المجموعة الإقليمية للدرك الوطني بأم البواقي، نجحت في إحباط محاولتين لتهريب وتسويق كميات معتبرة من كبد البقر المجمد، التي لا يحوز صاحبها على شهادة صحية تثبت سلامتها.
وأوضحت مصادرنا أن العملية الأولى تمت معالجتها من طرف عناصر الفرقة الإقليمية للدرك الوطني بأولاد حملة بالتنسيق مع فصيلة الأبحاث والتحريات بالكتيبة الإقليمية للدرك بعين مليلة، أين تم توقيف مركبة تجارية من نوع «فورقو ماستر» وحجز كميات معتبرة من كبد البقر مجمد، قدرت بـ3040 كلغ مهربة كونها أجنبية المنشأ ومجهولة المصدر ولا يملك أصحابها شهادة صحية، كما أنها معبأة في ظروف غير صحية فالمركبة لا تتوفر على أجهزة التبريد، ناهيك عن غياب الوسم على كيس التوضيب.
 وتم في هذه القضية توقيف 4 أشخاص، والذي أودع اثنان منهم رهن الحبس المؤقت وتم وضع ثالث تحت الرقابة القضائية والإفراج مؤقتا عن رابع المتهمين، وبعين الديس وفي قضية مماثلة نجح عناصر الفرقة الإقليمية للدرك الوطني في توقيف شاحنة من نوع «فوطون»، أين تبين بأنها محملة بنحو 1760 كلغ من كبد البقر المجمد. ويجري التحقيق مع الموقوفين في انتظار تقديمهم أمام الجهات القضائية المختصة.
 أحمد ذيب

الرجوع إلى الأعلى