أحبطت مصالح الجمارك بالمركز الحدودي أم الطبول بولاية الطارف، أمس، في عملية نوعية، محاولة لتهريب ما يقارب 12 ألف قرص مهلوس من البلد المجاور، على متن مركبة سياحية وتم توقيف شخص.
وذكرت مصادرنا، أن العملية تمت من خلال القيام بإجراءات العبور والتفتيش، حيث اشتبه الأعوان في أحد المسافرين كان قادما من تونس، ما دفعهم لتفتيشه تفتيشا دقيقا، ليتم على إثرها العثور على كمية هائلة من المؤثرات العقلية مخبأة بإحكام داخل هيكل وتجاويف السيارة.
وأفضت التحريات الأولية، إلى أن الموقوف على صلة بنشاط شبكة محورية وطنية دولية مختصة في إغراق البلاد بالمهلوسات بتهريبها بكميات معتبرة عبر المنافذ البرية ومناطق الشريط الحدودي الغابي مع البلد المجاور، لترويجها على نطاق واسع على الشباب والمدمنين عبر مختلف مناطق الوطن، خاصة الولايات الشرقية.
وقالت نفس المصادر، أن التحقيقات ما زالت متواصلة في القضية لإماطة اللثام عن كامل خيوط القضية، للوصول إلى باقي أفراد الشبكة التي تم تحديد بعض أفرادها المنحدرين من مناطق متفرقة، في حين تم تحويل الموقوف على العدالة، حيث أودع رهن الحبس، مع مصادرة مركبته.
  نوري.ح

الرجوع إلى الأعلى