لفظت، نهاية الأسبوع، تلميذة بمتوسطة بن زوة حواس بمدينة أم البواقي، أنفاسها الأخيرة متأثرة بالحروق الخطيرة التي أصابتها، نتيجة حادث انفجار قارورة غاز البوتان داخل منزلها العائلي.
التلميذة «د.خ» البالغة من العمر 14 سنة والمتمدرسة في صف السنة الرابعة متوسط، كانت بحسب مصادر قريبة من عائلتها، تستحم داخل منزلها مستعينة بمدفأة تشتغل بغاز البوتان، غير أن تسربا للغاز من القارورة، أدى لانفجارها، مسببة أضرارا مادية داخل السكن، ناهيك عن إصابة الضحية بجروح وحروق حرجة، استدعت نقلها على جناح السرعة لمستشفى محمد بوضياف المحلي، أين لفظت أنفاسها الأخيرة.
  أحمد ذيب 

الرجوع إلى الأعلى