أوقف أمن ولاية قسنطينة شخصا في الثلاثينات من العمر، بعد اتهامه في قضية سرقة كوابل خاصة بشبكة الأنترنت في حي بوالصوف.
وأفاد بيان صدر أمس عن مديرية الأمن الولائي، أن القضية عولجت بعد تلقي الضبطية القضائية للأمن الحضري السابع، العديد من الشكاوى من قبل مؤسسة اتصالات الجزائر بخصوص تعرض كوابل خاصة بالأنترنت للسرقة في عدة أماكن بحي بوالصوف.
وبتكثيف الأبحاث والتحريات تم تحديد هوية المشتبه فيه البالغ من العمر 36 سنة ومكان تواجده، ثم توقيفه متلبسا بجر كابل نحاسي خاص بشبكة الأنترنت تابع لذات الشركة. وبعد تفتيش المكان تم استرجاع كابل بطول 229 مترا، فيما أسفر التحقيق، بحسب المصدر، عن تورط المشتبه فيه في قضايا مماثلة في أماكن أخرى متعلقة بتكوين جمعية أشرار لغرض ارتكاب جنايات وجنح ضد الأشخاص والممتلكات، والتخريب العمدي لملك الغير متبوع بالسرقة باستحضار مركبة ذات محرك، في حين تتعلق القضايا الأربعة الأخرى بالتخريب العمدي لملك الغير متبوع بالسرقة.
ق.م

الرجوع إلى الأعلى