PUBANNASR PUBANNASR
الخميس 25 أفريل 2019

تبسة: 9 آلاف طعن في قوائم حصة 2011 سكنا


انتهت، مساء أول أمس الخميس، فترة إيداع الطعون الخاصة بالحصة السكنية الموزعة ببلدية تبسة قبل أسبوع و من المنتظر أن تباشر اللجنة الولائية التي يرأسها والي الولاية، دراسة هذه الطعون التي تقدرها الجهات الرسمية بالآلاف، في فترة قد تصل إلى شهر أو تتعداه.
و في هذا الخصوص، طمأن والي تبسة عطا الله مولاتي، المواطنين، بالدراسة المستفيضة للطعون و العمل على حلحلة كل المشاريع السكنية المتأخرة، لتكون كلها منتهية في آفاق 2020.
و استنادا لمصالح دائرة تبسة، فإن الفرع الإداري البلدي بحي فاطمة الزهراء، قد أودعت به 9341 طعنا، مباشرة بعد الإفراج عن قائمة المستفيدين من حصة 2011 مسكنا اجتماعيا، و ستشرع اللجنة الولائية التي تضم في تركيبتها عدة أعضاء بينهم والي الولاية و رئيس المجلس الشعبي الولائي و رئيس دائرة تبسة و بلدية تبسة و مدير السكن، دراسة هذه الطعون و غربلتها و ستستغرق فترة التدقيق فيها شهرا مثلما تقتضيه القوانين و قد تتعداه إذا كانت الطعون كثيرة لإضفاء المزيد من الشفافية، كما يمكن للجنة الاستعانة بأشخاص و هيئات لإبداء رأيها أثناء الدراسة و البث في قانونيتها و عدم تأسيسها.
و وعد المسؤول الأول بالولاية، المواطنين بدراسة طعونهم حالة بحالة، قبل اعتماد القائمة النهائية لحصة 2011 مسكنا اجتماعيا و قبل تسليم المفاتيح لأصحابها مع نهاية الشهر الداخل، مضيفا بأن توقعاته بتوزيع حوالي 4000 مسكن من مختلف الصيغ، قد تحقق في 2018 و أن مختلف المشاريع السكنية المتأخرة، سيتم تداركها قبل نهاية عام 2020، مشيرا في هذا الصدد، إلى أنه تمت حلحلة كل المشاريع السكنية و منها قرابة 5000 حصة كانت متوقفة أو لم تنطلق لعدة أسباب.
و أضاف المسؤول، بأنه سيعمل بمعية المصالح المعنية، على إنجاز قرابة 2000 مسكن خلال سنة 2019، منها 700 مسكن بالونزة و 240 بالماء الأبيض و 20 ببوشبكة و الونزة و 12 بعين الزقيق بالعقلة المالحة و هي الفضاءات التي كانت محل زيارة من طرف والي الولاية خلال الأسبوع الماضي، أين عاين الأشغال الجارية و وتيرة العمل بهذه الورشات و المواد المستعملة في الانجاز و شدد في كل محطة على ضرورة ربط المساكن المنجزة بمختلف الشبكات.
الجموعي ساكر