أكد مدير التربية لولاية باتنة، مساء أمس، على ضبط كافة التحضيرات تحسبا للامتحانات الرسمية لشهادتي التعليم المتوسط و البكالوريا، كاشفا عن جملة من التدابير الوقائية الخاصة ببروتوكول الوقاية من انتشار فيروس كوفيد 19، من أبرزها تعقيم قاعات الامتحانات بمراكز الإجراء بشكل دوري كل يوم و تخصيص حجرات و مخابر و مكاتب للحالات المشتبه في إصابتها بالفيروس.
و سجلت مصالح مديرية التربية، حسب مدير القطاع، 26 ألفا و 536 مترشحا لامتحان شهادة البكالوريا هذه السنة، بينهم 9628 مترشحا حرا، فيما تقدم 80 سجينا للبكالوريا بالمؤسسة العقابية تازولت و ترشح 23 من ذوي الاحتياجات الخاصة.
المترشحون لامتحان شهادة البكالوريا، يتوزعون عبر 79 مركز إجراء، بالإضافة إلى تخصيص 29 مركز احتياط و يؤطر العملية 7266 مؤطرا موزعين عبر مراكز الإجراء، بالإضافة إلى ثلاثة مراكز تصحيح هي ثانويتي عائشة أم المؤمنين و محمد الصديق بن يحيى بمدينة باتنة ثانوية معامير بلقاسم في مدينة نقاوس.
أما بالنسبة لامتحان شهادة التعليم المتوسط، فقد أحصت مديرية التربية 23 ألفا و 32 مترشحا، بينهم 22 ألفا و 636 مترشحا نظاميا و يتوزع المترشحون على 75 مركز إجراء و يؤطر الامتحانات 6565 مؤطرا.
كما أكد مدير التربية، على أن مصالحه و بالتنسيق مع عدة هيئات و قطاعات خاصة مديرية الصحة، قامت بضبط بروتوكول الوقاية من انتشار الفيروس وسط المترشحين و المؤطرين خلال الامتحانات و من بين التدابير، ضمان توفير الكواشف الحرارية بمعدل 3 كواشف لكل مركز إجراء و توفير أزيد من 330 ألف كمامة بمعدل كمامة يوميا لكل مترشح، بالإضافة إلى توفير 20 ألفا و 550 قارورة تعقيم كحولي و يتضمن أيضا البروتوكول الصحي، تعقيم و تطهير جميع مرافق مركز الإجراء قبل فتحها و بعد انتهاء فترة الامتحان كل يوم و تخصيص عيادة تتوفر على كل المستلزمات بكل مركز إجراء.
و تطرق مدير التربية، إلى ضبط مخطط نقل تتولى من خلاله مديرية النقل ضمان وسائل النقل للمترشحين إلى مراكز الإجراء، بالإضافة إلى ضمان وجبات غذائية جاهزة و كشف المسؤول عن إنشاء مركز خاص لدفع التعويضات للمؤطرين، يمكن من تسهيل عملية صرف المستحقات المالية في ظرف لا يتجاوز الأسبوع من إيداع الملف.
ياسين عبوبو

الرجوع إلى الأعلى