شرعت مصالح بلدية بسكرة هذه الأيام، في إعادة الاعتبار لشبكة الصرف الصحي المهترئة على مستوى عدد من أحياء المدينة، بهدف وضع حد لمعاناة السكان الذين كثيرا ما اشتكوا من الوضعية المزرية للشبكة.
وبحسب السلطات المحلية فإن العملية تشمل في الوقت الراهن أحياء بن طالب  و سوناتيبا مقابل سكنات سوناطراك بمنطقة العالية، على مسافة 110 أمتار طوليا،  والشارع رقم 3185 بحي الوادي الجنوبي، إلى جانب حي 300 مسكن.
ويندرج المشروع في إطار القضاء على النقاط السوداء نتيجة قدم الشبكة، ما كان سببا في تسربات المياه للسطح و انتشار البقع المائية التي تشوه الإطار العام للأحياء السكنية بعاصمة الولاية.
المشروع الهام حسب السلطات، سيمكن بالدرجة الأولى من القضاء على مشكل الانسداد و من ترقية خدمات الشبكة لا سيما في ما يتعلق بالتقليص من التسربات الناجمة عن الأعطاب والقضاء بشكل نهائي على مشكل التلوث.
يذكر أن تجديد الشبكات الذي باشرته ذات السلطات بعد إتمام الإجراءات الإدارية والتقنية المرتبطة بهذه العملية، يتضمن القضاء على الكثير من النقاط والبؤر تلبية لمطالب السكان.
وستشمل العملية عددا من الأحياء في القريب العاجل قبل الشروع في أشغال التهيئة الحضرية تنفيذا للبرنامج المسطر الذي رصدت له أغلفة مالية معتبرة للتقليل من الأضرار الناجمة عن عمليات الحفر المختلفة.
و أوضحت سلطات البلدية في هذا السياق، أن مجمل العمليات تهدف لإعادة الاعتبار لشبكة الطرق على مستوى مناطق مختلفة بالمدينة على أن تشمل بعد ذلك باقي الأحياء المتضررة.  
 ع بوسنة

الرجوع إلى الأعلى