تعرف الإجراءات الإدارية المتعلقة بمشاريع لإنجاز 1500 وحدة سكنية، بصيغة الترقوي المدعم، عبر عدة بلديات بولاية سطيف، وتيرة بطيئة، ما دفع بوالي الولاية، محمد أمين درامشي، إلى التدخل لإسداء تعليمات صارمة بتسريع العملية، قصد الاستجابة للهدف المسطر في ملف السكن وإنهاء الورشات المبرمجة في الآجال المحددة، لما لهذا القطاع من أهمية بالغة ومباشرة لدى المواطنين.
وأعرب الوالي عن استيائه وتذمره لتأخر انطلاق المشاريع المسجلة بصيغة الترقوي المدعم، والتي قدرت بـ 1500 وحدة سكنية موزعة بين مصالح ديوان الترقية والتسيير العقاري ، الوكالة الولائية للتنظيم والتسيير العقاريين والمقاولين الخواص ، أين شدد على تسريع الإجراءات الإدارية لانطلاق إنجاز هذه الوحدات السكنية ، مع وضع رزنامة دقيقة ومحددة بآجال زمنية تهدف لإيجاد الحلول لهذا المشكل قصد انطلاق الورشات في أقرب الآجال، حسب ما أكد بيان خلية الإعلام للولاية، الصادر عنها عقب انتهاء الاجتماع التقييمي الذي  تـرأسه الوالي أول أمس، والذي خصص لاستعراض مدى سير البرامج السكنية بمختلف الصيغ على مستوى الولاية، والوقوف على كل الصعوبات التي حالت دون انطلاق بعض المشاريع السكنية قصد إيجاد الحلول المناسبة والكفيلة بمعالجتها .
وبالنسبة لمشاريع السكن العمومي الإيجار، أكد ذات المصدر، أن هذه الصيغة عرفت تقدما معتبرا في عمليات الإنجاز والتسليم، أين قدرت الوحدات التي في طور الإنجاز بـ 1520 وحدة، في حين قدر عدد الوحدات السكنية غير المنطلقة بـ 520 وحدة والتي هي في طور الإجراءات الإدارية .
وفي ما يخص السكن الريفي، فقد تمّ لحد الآن توزيع كل الإعانات الخاصة بهذه الصيغة ماعدا 65 إعانة، لم توزع بسبب عدم إعداد قوائم المستفيدين من طرف بعض رؤساء البلديات، حيث أكد السيد الوالي على الإسراع في استكمال العملية تحت طائلة تحويل الحصص للبلديات الأخرى التي انتهت من عملية التوزيع .
في حين قدّر عدد القطع بالنسبة للتجزئات السكنية الاجتماعية المنشأة في إطار برنامج الهضاب العليا، بـ 2533 قطعة عبر 13 موقعا بـ 11 بلدية وهو البرنامج الذي تم إعادة بعثه بعد أن عرف ركودا كبيرا خلال السنوات الأخيرة، حيث أمر السيد الوالي مدير التعمير والبناء بالإسراع في الإجراءات الإدارية الخاصة بتهيئة هذه التجزئات والتي هي قيد الدراسة كما أسدى تعليماته لرؤساء الدوائر ورؤساء البلديات بمباشرة إعداد قوائم المستفيدين المعنيين بهذه الصيغة السكنية .
يذكر أن ولاية سطيف، وزعت 4286 وحدة سكنية، من مختلف الصيغ، مؤخرا، بمناسبة الاحتفال بالذكرى 61 لعيد الاستقلال الوطني، وعلى هامش تلك العملية، كشف الوالي في تصريح إعلامي أن الحظيرة السكنية للبرنامج الجاري تحتوي على 13691 وحدة من مختلف الصيغ، جلها قيد الإنجاز ومنها 2200 وحدة سكنية قيد الإجراءات الإدارية.
خ.ل

الرجوع إلى الأعلى