يُرتقب انطلاق 79 عملية تنموية ببلديات دائرة عين الكبيرة، شمالي ولاية سطيف، في غضون الأشهر القليلة المقبلة بعد الانتهاء من الإجراءات الإدارية، في وقت أمر الوالي، مصطفى ليماني، بتسريع سير أشغال إنجاز المشاريع الجارية.
وحسب ما أفادت به مصالح الولاية في بيان رسمي، تلقت النصر نسخة منه، فإن عدد العمليات التنموية المسجلة ضمن مختلف البرامج بدائرة عين الكبيرة خارج البرنامج القطاعي، يبلغ 162 عملية، بمبلغ مالي قدره 78 مليار سنتيم، منها 65 منتهية و18 عملية جاري إنجازها، بالإضافة إلى تلك التي توجد في طور الإجراءات الإدارية كما سلف الذكر.
وجاء هذا العرض في أعقاب اجتماع ترأسه الوالي أمسية أول أمس، والذي يندرج ضمن سلسلة اللقاءات التي باشرها مؤخرا لاستعراض مدونة المشاريع الجاري إنجازها وبرامج التنمية لعام 2024 ضمن مختلف صيغ التمويل، والتي تندرج في إطار حرص السلطات المحلية على المتابعة الحثيثة والمستمرة لوضعية المشاريع التنموية، التي تمس بصفة مباشرة الحياة اليومية للمواطن، ومتابعة مدى تجسيدها على مستوى كل بلدية.
وشمل العرض المفصل في هذا الاجتماع، كل البرامج التنموية المسجلة بدائرة عين الكبيرة، والمتضمنة البرنامج القطاعي، برنامج دعم التنمية الاجتماعية والاقتصادية، برنامج صندوق التضامن والضمان للجماعات المحلية والمشاريع الممولة على عاتق ميزانية الولاية، والممولة على عاتق ميزانية البلديات، إضافة إلى البناءات المدرسية، أين تم الوقوف على وضعياتها حالة بحالة وتفصيل كل الصعوبات التي تعيق تقدم الإنجاز. ويشار إلى أن هذه الجلسة تمت بحضور الأمين العام للولاية، نائب رئيس المجلس الشعبي الولائي، المديرين التنفيذيين المعنيين، رئيس دائرة عين الكبيرة، المكلف بتسيير شؤون بلدية عين الكبيرة ورئيسي بلديتي أولاد عدوان والدهامشة .
وأضاف المصدر، أن الوالي وخلال متابعته لعرض حول نسب تقدم المشاريع المادية والمالية، أمر بتسريع وتيرة سير كل العمليات التنموية، وتسديد كل الوضعيات المالية العالقة قصد تطهير مدونة المشاريع، مع التأكيد على ضرورة جاهزية الهياكل التربوية المبرمجة للدخول المدرسي المقبل ضمن العمل الإستباقي لتأمين الظروف المناسبة للتلاميذ والأسرة التربوية، فيما تجدر الإشارة، إلى أن سلسلة هذه الاجتماعات مست دراسة العمليات التنموية على مستوى أربعة دوائر ويتعلق الأمر بكل من قجال، بني ورثلان، العلمة وعين أرنات.             ع.س

الرجوع إلى الأعلى