سكان يطالبون بوقف الاعتداء علــــى الطابـــع الهندســـي القديــم  
وجه سكان حي حسن الاستقبال وسط مدينة قالمة نداء إلى السلطات المحلية لوقف ما وصفوه بالاعتداءات المتكررة على الطابع الهندسي القديم لأحد اعرق الأحياء السكنية بالمدينة.  
و قال السكان بأن انتهاكات صارخة للطابع العمراني تحدث باستمرار في السنوات الأخيرة و تكاد تأتي على إرث عمراني ظل يقاوم منذ عشرات السنين، مؤكدين بأن عمارات سكنية عملاقة بدأت ترتفع وسط حي حسن الاستقبال المعروف بحي «بومرشي « وسط سكوت المشرفين على شؤون العمران و الهندسة بالمدينة القديمة.  
و تساءل السكان « لماذا بنيت هذه العمارات بين المنازل الأرضية في حي حسن الاستقبال؟ و كيف سمح لهؤلاء الأشخاص بالاعتداء على طابع الحي رغم شكاوى السكان إلى السلطات الولائية؟ نحن سكان بسطاء لا نريد تغيير طبيعة الحي، سنحافظ على جماله و معماره القديم «.    و مساكن الحي العتيق كلها من فيلات من طابق واحد مغطى بالقرميد وسط حدائق جميلة أضفت على المكان السكينة و الهدوء و جعلته أحد أجمل الضواحي السكنية بالمدينة، لكنه بدأ يتعرض للتشويه، كما يقول السكان، بعد هدم الكثير من الفيلات الأرضية القديمة و بناء عمارات عملاقة تتجاوز 5 طوابق في بعض الأحيان لا يعرف ما إذا كانت موجهة للسكن أم أنها مشاريع استثمارية نمت هناك و حولت حياة السكان إلى جحيم كما يقولون.     و يتخوف أهالي الحي العريق من زحف متواصل للخرسانة و انهيار الطابع الهندسي القديم، مناشدين البلدية و مديرية التعمير بوقف عمليات منح رخص البناء للأشخاص الذين يريدون هدم الفيلات القديمة و إقامة مشاريع استثمارية و سكنية في موقع غير ملائم للنشاط التجاري و الاستثمار.   
 فريد.غ    

الرجوع إلى الأعلى