يحق لقائد المنتخب الفرنسي لكرة القدم، كيليان مبابي التوقيع لأى ناد بداية من اليوم الإثنين، وهو أول أيام شهر يناير من عام 2024 ،الذي تنطلق فيه فترة سوق الانتقالات الشتوية، باعتبار أن عقد اللاعب ينتهي مع فريق باريس سان جيرمان الصيف المقبل، وسط حالة كبيرة من الغموض حول مستقبله.

      وكان اللاعب قد نشر تغريدة عبر حسابه على بمنصة "إكس" قال فيها:" سنة جديدة سعيدة للجميع، أتمنى الصحة والسعادة والنجاح لكم ولأحبابكم، 2024 سيكون عاما مهما".

   وبدأ مبابي الموسم الحالي بأزمة انتقالات مع ناديه بعد عدم قبول خيار التمديد لمدة 12 شهرا حتى 2025، وهذا يعني أن مبابي يستطيع بدءا من الأول من يناير التفاوض علنا مع أندية أخرى أو حتى التوقيع على اتفاقية ما قبل إبرام العقد.

    وقد يكتب العام الجديد فصلا جديدا في مسيرة مبابي، حيث هناك اهتمام بالحصول على خدمات اللاعب من جانب ريال مدريد أو ليفربول متصدر البطولة الإنجليزية.

  ويستطيع مبابي التوقيع لأي فريق لأن عقده ينتهي في يونيو المقبل، حيث تنص اللوائح أن لحق أي لاعب التوقيع لأي فريق آخر في فترة الانتقالات التي تسبق نهاية عقده، ويمكنه المغادرة مجانا الصيف المقبل.

   يذكر أن النجم الفرنسي هو الهداف التاريخي لباريس سان جرمان برصيد 233 هدفا على الرغم من عمره البالغ 25 عاما، وسجل بالفعل حوالي 46 هدفا لصالح منتخب "الديوك".

الرجوع إلى الأعلى