تسعى إدارة أمل مروانة متصدر جهوي باتنة الأول، لتجهيز بعض المصابين، لمباراة هذا الجمعة أمام أمل سيدي خالد بملعب بن ساسي، خاصة منهم المخضرم حاج عيسى، الذي يخضع للعلاج، تحسبا لاندماجه مع المجموعة، ولو أن الرئيس يونس ميدون، استبعد مشاركته في ظل طبيعة الإصابة التي يشكو منها.
وحسب ميدون، فإن الخسارة الأخيرة في طولقة، كانت محل اجتماع مع اللاعبين تم خلاله استعراض مسببات التعثر، وطرح اللاعبين انشغالاتهم التي تركزت على مطالبهم المالية، في وقت تأسفت الإدارة لفراغ العارضة الفنية، بانسحاب عقون، وعدم قدرة حاج عيسى على الإشراف على التدريبات، بداعي الإصابة.
ويرى محدثنا، بأن الحاضرين في الاجتماع خرجوا بقناعة واحدة، وهي ضرورة طي صفحة طولقة، والتركيز على القادم، مشيرا إلى أنه لمس لدى اللاعبين رغبة صادقة في مصالحة الأنصار، والتضحية لمواصلة الدفاع على ألوان وحظوظ الأمل من أجل البقاء في سدة الترتيب، حتى نهاية الرحلة.
م ـ مداني

الرجوع إلى الأعلى