PUBANNASR PUBANNASR
الإثنين 20 أوت 2018

الرابطة المحترفة الثانية " موبيليس"

انطلاقة بمعطيات متباينة و"الغالبية" تتحدث عن الصعود
يرفع الستار عشية غد الجمعة، على فعاليات بطولة الرابطة المحترفة الثانية، بإجراء مباريات الجولة الأولى، والتي ستكون محطة للمتتبعين للوقوف على مدى جاهزية الأندية الطامحة للتنافس على تحقيق الصعود إلى حظيرة الكبار، وإنهاء المشوار في مركز فوق «البوديوم»، مادام «كوطة» الصعود تشمل أصحاب المراكز الثلاثة الأولى، وكذلك الحال بالنسبة للفرق، التي تسعى لتفادي السقوط، لأن التدحرج إلى الهواة، يكون المصير الحتمي لترويكا المؤخرة.
الطبعة الجديدة لهذه البطولة، تعرف تواجد الكثير من الزبائن التقليديين، خاصة بعد سقوط اتحاد الحراش واتحاد البليدة واتحاد بسكرة من الرابطة الأولى، فضلا عن نجاح اتحاد عنابة وترجي مستغانم في العودة إلى حظيرة الاحتراف بعد غياب دام عدة مواسم، بينما سيكون نجم مقرة على موعد تاريخي بخوضه أول مقابلة في مسيرته ضمن هذا القسم، وقد شاءت الصدف أن يواجه فيها «الصفراء» الحراشية.
انطلاقة سباق الصعود، تضع جميع الأندية على نفس الخط، لكن المعطيات مختلفة من فريق إلى آخر، بمراعاة الاستقدامات، التحضيرات وكذا الامكانيات المادية، لأن هذه العوامل لها تأثير مباشر على مسيرة كل ناد على مدار الموسم، ولو أن بعض الفرق، سارعت إلى الكشف عن أوراقها مبكرا، من خلال الاستقدامات الكثيرة التي قامت بها، وكذا التحضيرات الجادة التي أجرتها، في وجود أندية فضلت التربص بالخارج، في صورة وداد تلمسان الذي سافر إلى تركيا، والبعض الآخر عسكر بتونس، بينما اضطرت مجموعة أخرى إلى البقاء بأرض الوطن، والاكتفاء بالتحضير محليا.
ولعّل المؤشرات الأولية للموسم، توحي بأن التنافس سيكون على أشده من أجل انتزاع واحدة، من التأشيرات الثلاث فوق «البوديوم»، لأن الحديث عن الصعود يبقى متداولا في محيط أغلب أندية هذا القسم، على غرار شبيبة بجاية، التي كانت قد خسرت الرهان في أخر جولة الموسم الفارط، وفي «سيناريو دراماتيكي»، إضافة إلى شبيبة سكيكدة وسريع غليزان وجمعية الشلف، وهو الثلاثي الذي كان من أطراف المعادلة الموسم المنصرم، إضافة إلى أندية مولودية العلمة وجمعية وهران وأمل بوسعادة ووداد تلمسان، والتي رتبت أمورها مقارنة بما كانت عليها أنفا، دون نسيان الفرق التي تدحرجت من الرابطة المحترفة الأولى، وحتى اتحاد عنابة الذي يراهن على مواصلة «ديناميكية» الصعود.
بالموازاة مع ذلك، فإن بعض الفرق وجدت صعوبة كبيرة في ترتيب البيت خلال هذه الصائفة، وذلك بسبب المشاكل الداخلية التي تتخبط فيها، على غرار مولودية سعيدة ورائد القبة وترجي مستغانم، الأمر الذي يوحي بالصعوبة التي قد تجدها هذه الأندية، في دخول أجواء المنافسة الرسمية.     ص / فرطــاس

برنــامج المقابلات (يوم الجمعة 17 سا):
في الحراش (1 نوفمبر):
 اتحاد الحراش -  نجم مقـــرة ....(قموح – تمان – بوشعبية / مغزي)
في سكيكدة (20 أوت):
 شبيبة سكيكدة  -  ترجي مستغانم. ...(زواوي– بويمة – بوزيت / بن يحي)
في سعيدة (13 فبراير):
مولودية سعيدة  - مولودية العلمــة ....(حنصال– قوراري – عزرين / قريتلي)
في البليدة (الإخوة براكني):
إتحاد البليدة - وداد تلمسان ....(فصيح – عمري – سيفوني / مزياني)
في بسكــرة (العالية):
 إتحاد بسكــرة - اتحاد عنابـــــة ....(صخراوي – دولاش – بوروبة / إبرير)
في المسيلة (ورتال):
 أمل بوسعــادة - رائد القبـــــــة ....(بن جهان – بن علي – عراف/ بوفريوة)
(يوم السبت 19 سا):
في الشلف (بومزراق):
 جمعية الشلف -  جمعيـة وهــران....(بوسليماني – راشدي – هاني / بن عبدالله)
في بجاية (الوحدة المغاربية / دون جمهور):
شبيبة بجاية  -  سريع غليزان ...(بهلول – سعدي – قسوم / آيت عــامر)