PUBANNASR PUBANNASR
الأحد 21 أكتوبر 2018

إدارة الموك تؤجل الحسم في قضية المدرب الجديد:ميـــدون ونفــار يغيبـــــان أمــام «الحراكتة» وبن يمينة تحت ضغط



يأمل غدا، المدرب المؤقت لمولودية قسنطينة بن يمينة، في قيادة فريقه لتخطي عقبة الضيف إتحاد عين البيضاء، وتجاوز المرحلة الصعبة التي تمر بها الموك مؤخرا، بعد رحيل المدرب مشهود.
وتفادي بن يمينة الإدلاء بأي تصريحات بخصوص هذا اللقاء، مؤكدا بأنه مركز على تجهيز فريقه بالشكل المطلوب، من أجل الإبقاء على النقاط الثلاث بملعب بن عبد المالك، والبصم على الانتصار الثالث للموك هذا الموسم، على أمل الاقتراب من الصدارة، التي يحتلها الفريق الجار جمعية الخروب.
إلى ذلك، ستعرف مباراة «الحراكتة» عودة الثنائي بودينة وناطور، اللذان تماثلا للشفاء من الإصابة، التي حرمتهما من المشاركة في مباراة إتحاد خنشلة الأخيرة.
 بالمقابل، لم تتأكد بعد مشاركة متوسط الميدان توهامي قرماطي، حيث أشار مصدر مسؤول من داخل بيت الموك، بأنه لم يتلق إنذار احتجاج في الجولة الماضية كما أشيع.
يأتي هذا في الوقت، الذي سيكون الطاقم الفني محروما من خدمات الثنائي ميدون ونفار، حيث يعانيان من الإصابة، وهو ما جعل بن يمينة يرفض المجازفة بخدمتهما هذا الجمعة، على أن يجهزا للموعد المنتظر أمام جمعية الخروب الأسبوع المقبل.
على صعيد آخر، أجلت إدارة مولودية قسنطينة، الفصل في قضية المدرب الجديد، في ظل عدم توصلها لاتفاق مع بعض الأسماء المقترحة، على غرار بوعراطة وبوغرارة.
وحسب المعلومات التي بحوزتنا، فإن بلغرابلي وجه الأنظار صوب الهادي خزار، غير أن تواجد الأخير بالخليج حال دون ربط الاتصال به، وهو ما قد يعزز ورقة التقني العاصمي ميهوبي، الذي تفاوض مع مسؤولي الموك، ولكنه لم يتوصل بعد إلى اتفاق معهم، في انتظار الحسم معه السبت أو الأحد، خاصة وأن رئيس الموك يود تواجد المدرب الجديد في لقاء «الديربي» القادم أمام جمعية الخروب.  

مروان. ب