علمت النصر من مصادر موثوقة، بأن المفاوضات بين المدير العام لشركة شباب قسنطينة رمزي قاسمي ومهاجم جمعية الشلف عامر بوقطاية لم تكلل بالنجاح، بعد أن اختلف الطرفان حول الشق المادي، حيث لم يوافق مهاجم الجمعية على المقترح المالي المقدم له.
وحسب ذات المصادر، فقد حضر جلسة المفاوضات المدرب الشريف حجار، الذي تنقل مع قاسمي من تيكجدة إلى العاصمة، من أجل حضور جلسة الجمعية العامة للشركة التي ستعقد اليوم، حيث استغل المدير العام الفرصة لمحاولة إقناع بوقطاية بالتوقيع، قبل أن يغادر دون ترسيم ذلك، على أمل تغيير رأيه في الساعات القادمة.
يحدث هذا، في الوقت الذي تلقى فيه المدرب حجار، خبر التعديلات التي أجرتها الفاف على معدل أعمار فئة الرديف بارتياح كبير، خاصة وأنه سيسمح له بالاستفادة من إجازات إضافية، على اعتبار أن كل من بوالجدري ومحزم وبن ساحلي، سيسجلون بإجازات لاعبي الرديف، ما قد يتيح للطاقم الفني، التعاقد مع أسماء أخرى.
من جهة أخرى، اتفق المدرب حجار مع مدرب شبيبة القبائل سطمبولي على لعب ودية القبائل صبيحة الغد، بداية من الساعة التاسعة صباحا بالملعب الموجود في مركب تيكجدة، بعد أن اقترح مدرب كناري جرجرة خوض اللقاء بملعب البويرة، قبل أن يتفق الطرفان على اللعب في تيكجدة، وهي المباراة التي ستكون مفيدة للطاقم الفني للسنافر، من أجل الوقوف على مدى سير التحضيرات، والنقائص الموجودة على مستوى التشكيلة.
التربص الثاني بمركز عين بنيان
ضبط أمس، الطاقم الفني للشباب برنامج التربص الثاني، الذي سيكون بمركز عين بنيان، حيث أنهى المدير العام إجراءات الحجز، وهو المعسكر الذي سيكون مخصصا لبرمجة المباريات الودية، خاصة في ظل توفر عدة خيارات، في وجود أندية في شاكلة شباب بلوزداد واتحاد الجزائر ومولودية الجزائر ونصر حسين داي، سيما وأن المدرب يريد خوض خمسة أو ستة لقاءات على الأقل.
من جهة أخرى، وافقت الفاف على طلب إدارة السنافر، بتأخير موعد إيداع ملف الحصول على إجازة النادي المحترف إلى يوم 30 سبتمبر عوض يوم أمس، بسبب عدم اكتمال الملف، وعدم استخراج السجل التجاري الجديد الذي يحمل اسم رئيس مجلس الإدارة عمر رابح.
الكشف عن مصاريف الشركة اليوم
تعقد اليوم الجمعية العامة لشركة شباب قسنطينة في الجزائر العاصمة، أين سيتم خلالها الكشف عن مصاريف السنة الماضية، وتحديد قيمة الميزانية الخاصة بالموسم الجديد، كما سيتم مناقشة عدة مواضيع تتعلق بالنادي، حيث سيتولى المدير الفني رشيد محيمدات، مهمة قراءة التقرير الأدبي، فيما يتكفل قاسمي بسرد التقرير المالي.
جدير بالذكر، أن الملاك سيعقدون اجتماعا مصغرا مع المدرب حجار، من أجل الحديث عن الأهداف المسطرة الموسم المقبل.
حمزة.س

الرجوع إلى الأعلى