أجرى المهاجم الجزائري بغداد بونجاح الذي أصيب بارتجاج في المخ، أمس الثلاثاء في اللقاء الذي جمع المنتخب الوطني للمحليين أمام مصر (1-1)، عدة فحوصات التي لم تكشف عن أي إصابة، حسب ما أفاده اليوم الأربعاء بيان للاتحادية الجزائرية لكرة القدم.

وكان اللاعب بونجاح قد أصيب بارتجاج في المخ نتيجة الاحتكاك مع حارس مرمى المنتخب المصري محمد الشناوي، قبل نهاية الشوط الأول من المباراة، الأمر الذي اضطره إلى ترك مكانه لزميله هلال العربي سوداني مع بداية الشوط الثاني من المباراة التي لعبت لحساب الجولة الثالثة من الدور التصفوي لكأس العرب لكرة القدم (فيفا-2021) المتواصلة بدولة قطر.

وأوضح بيان الاتحادية أن "بغداد بونجاح كان قد نقل إلى مستشفى حماد بالدوحة للخضوع إلى فحوصات معمقة التي لم تكشف عن أي إصابات وسيراقب عن قرب من قبل الطاقم الطبي للمنتخب الوطني، على أن يستأنف التدريبات حالما يسمح له بذلك".

الرجوع إلى الأعلى