تستقبل عشية الغد، جمعية الخروب الضيف إتحاد خميس الخشنة، وتهدف من خلال هذه المقابلة تأكيد الصحوة الأخيرة منذ قدوم المدرب الجديد، والثأر رياضيا من المنافس بعد آخر لقاء بينهما الموسم الفارط أين أدت هزيمة "لايسكا" في خميس الخشنة إلى الدخول في دوامة، وتضييع الصعود لصالح الإتحاد السوفي.
وباستثناء خلوفي المصاب، ستكون جميع الخيارات متاحة أمام مدرب "لايسكا"، في حين تبقى مشاركة بوسيف بيد سبع، مع العلم أنه فضل في آخر لحظة عدم المغامرة به في لقاء "لاصام"، رغم تعافيه من الإصابة واندماجه مع المجموعة.وتبقى مسألة إجراء بعض التعديلات في التشكيلة الأساسية واردة غدا، مع العلم أن المدرب سبع، أجرى تغييرات على التشكيلة في المقابلة الفارطة، حيث أشرك بن فرحات كلاعب أساسي منذ البداية، وقرر استبعاد الظهير نفار الذي كان متواجدا باستمرار في المقابلات السابقة، لكن الأخطاء المرتكبة في بعض الأهداف المسجلة على الفريق، جعلت سبع يخرجه من حساباته، كما جدد الثقة في الحارس عريبي، الذي لعب ثاني مقابلة هذا الموسم، ونفس الأمر بالنسبة لمعيان.
فوغالي زين العابدين

الرجوع إلى الأعلى