رخصت أمس، إدارة النادي الرياضي القسنطيني للمهاجم قيبوع بالعودة إلى تدريبات الأكابر، بعد استنفاد العقوبة المسلطة عليه من طرف المسيرين، عقب طرده في مباراة الرديف أمام نادي بارادو، في انتظار تسوية وضعيته الإدارية، بعد معاقبته بمباراتين من طرف لجنة الانضباط، ما جعله يغيب عن لقاء إتحاد خنشلة الأخير، على أن يعود لأجواء المنافسة، بدءا من لقاء شباب بلوزداد لحساب الجولة 11.
وكان للنصر، حديث مع المدير الرياضي عرامة في هذا الموضوع، قال فيه:"بالنسبة لي الانضباط خط أحمر، ولن نتسامح مع أي كان، وما يهمنا هو مصلحة النادي وفقط، قيبوع ارتكب خطأ واعترف بذلك، ما كلفه العقوبة، ولن نقبل بتصرفات مشابهة مستقبلا".
وأضاف محدثنا، في رد على سؤال متعلق بأزمة التذاكر وسفريته إلى العاصمة:" لقد حاولنا تقديم بعض المقترحات إلى الجهات المعنية بخصوص تغيير طريقة بيع التذاكر، لكن من سوء الحظ لن نستطيع فعل ذلك، وذلك راجع إلى أمور خارج عن نطاقنا ونطاق المكلفين ببيع التذاكر عبر منصة "تذكرتي"، ولكن أؤكد للأنصار بأن تذاكر لقاء شبيبة القبائل، ستكون بدءا من يوم الأحد في المنصة، ما يعني أن لديهم متسعا من الوقت لاقتنائها، وأتمنى تواجدهم بأعداد غفيرة في هذا الموعد، لتقديم الدعم اللازم للمجموعة مثلما عودونا".
يحدث هذا، في الوقت الذي وضع فيه المدرب عبد القادر عمراني، أربعة عناصر تحت تصرف مدرب الرديف في مباراة اليوم أمام رديف إتحاد الجزائر، ويتعلق الأمر بكل من ثلاثي الأكابر بن مصابيح وحراري وبلول، إضافة إلى متوسط الميدان شكال الذي يحوز على إجازة لاعب رديف، وذلك للسماح لهم بالبقاء في أجواء المنافسة الرسمية، على اعتبار أن مواجهة إتحاد الجزائر، لحساب الجولة التاسعة مؤجلة إلى 17 جانفي المقبل من جهة، ومن جهة ثانية لمنح فرصة أكبر لثلاثي الأكابر، قبل ضبط قائمة المسرحين في الأيام القليلة المقبلة، والتي قد تشمل أربعة لاعبين على الأقل، حسب ما أكده مصدر موثوق للنصر.
وفي سياق منفصل، كشفت ذات المصادر، عن مباشرة إدارة السنافر الإجراءات الإدارية الخاصة، باقتناء حافلة جديدة، ناهيك عن التقدم بطلب للاستفادة من عقود تمويل جديدة.
حمزة.س

الرجوع إلى الأعلى