تتطلع غدا، جمعية الخروب من خلال استقبالها للجار مولودية قسنطينة، إلى تأكيد الفوز الذي عادت به من خارج الديار الجولة الفارطة، بالإضافة لمواصلة النتائج الايجابية، حيث لم ينهزم الفريق الخروبي منذ 7 جولات، إلى جانب مد خطوة إضافية نحو البقاء وتسيير الجولات القادمة بأريحية، بعد أن أصبح الفارق الآن 7 نقاط عن ثلاثي السقوط، وهو الفارق الذي يطمح الخروبية لتوسيعه في هذه الجولة.
وستكون جميع الخيارات متاحة أمام المدرب بلشطر، أين سيكون جميع اللاعبين تحت تصرفه، كما يطمح التقني الخروبي، لتحقيق الفوز الثاني له على التوالي منذ عودته إلى لايسكا، ويعول مدرب الجمعية، على جاهزية لاعبيه لحسم المواجهة، بالإضافة إلى الجانب النفسي الذي ركز عليه طيلة هذا الأسبوع.
من جهتهم، سيكون أنصار جمعية الخروب في الموعد، حيث كانت هناك العديد من الحملات التحسيسية وسط الأنصار، من أجل إنجاح هذا العرس الكروي، كما فضل أنصار "لايسكا" تفادي الضغط على لاعبيهم، بعدم الحضور بكثرة إلى التدريبات.                                                                                                                                فوغالي زين العابدين

الرجوع إلى الأعلى