سيكون جميع عناصر وفاق سطيف تحت تصرف المدرب التونسي عمار السويح، في القمة الواعدة أمام شباب بلوزداد على ملعب 5 جويلية، سهرة الغد، بعد استعادة العناصر التي كانت خارج الحسابات في المباراة الأخيرة أمام جمعية الشلف. وعرفت تدريبات الوفاق، اندماج الثنائي سامي الغديري ومحمد خثير زيتي، بعدما غابا عن لقاء الشلف، ما يؤكد إمكانية الاعتماد عليهما، بالإضافة إلى تأكد جاهزية اللاعب اليساري بوشوارب، لتدشين أول ظهور له بألوان النادي السطايفي، وهو الذي التحق به في فترة الانتقالات الشتوية الماضية دون أن يشارك بقميصه في أي مباراة بسبب الإصابة، وبعودة هؤلاء اللاعبين الى أجواء التحضيرات، فقد اكتمل التعداد، وهو ما سيريح المدرب السويح، على عكس ما حدث من قبل. وفي موضوع ذي صلة، سيواصل رفاق القائد شعبي تحضيراتهم لهذا الموعد الهام، بإجراء حصة اليوم في السهرة بملعب الثامن ماي 45 بسطيف، على أن يكون الختام بحصة أخيرة على ذات الملعب مساء الغد بدءا من الساعة الخامسة مساء، قبل شد الرحال سهرة نفس اليوم إلى
 العاصمة.                               ع. س

الرجوع إلى الأعلى