PUBANNASR PUBANNASR
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018

سعيا خلف مظاهر و شكليات تزداد تعقيدا باستمرار

جهاز العروس..ميزانية ضخمة و ديون تنتهي في «سوق الدلالة»
تطال جهاز العروس باستمرار ، تغيرات كثيرة، تفرضها تطورات العصر، و الرغبة في ركوب موجة الموضة، مع فسح  المجال لكل التأثيرات و الشكليات و المظاهر التي قد تتسرب حتى من شاشات التلفزيون عبر الأفلام و المسلسلات و المواقع و الوسائط التي تزخر بها الشبكة العنكبوتية، ناهيك عن العادات و التقاليد التي تعتبر الجهاز من بين الأمور الضرورية التي لا يمكن التنازل عنها،ما يدخل العروس في دوامة و رحلة شاقة، سعيا لإرضاء الجميع، فتجد نفسها في نهاية المطاف، قد صرفت مبالغ طائلة من أجل «عرض أزياء» لا يستغرق سوى بضع ساعات، و أمام جهاز تبحث عن شتى الطرق للتخلص منه بعد أشهر من الزواج.
إعداد: إيمان زياري
بين الأمس و اليوم، لا يزال جهاز العروس من بين أهم الأغراض التي تشغل بال أي فتاة مقبلة على الزواج، خاصة في ظل الغلاء الفاحش في الأسعار، و المبالغ المالية الكبيرة التي يتطلبها توفير جهاز يليق بالعصر الحالي الذي طاله التجديد إلى حد كبير، و جعل من مكوناته ، حتى و إن كانت مصنوعة من القماش، إلا أنا قيمتها ترتفع إلى قيمة الذهب.
"التصديرة " ترهق كاهل العروس
تعد الألبسة التي تظهر بها العروس في حفل الزفاف، أو ما يصطلح عليه بـ"التصديرة"، من بين اللوازم التي تصرف فيها العروس أموالا كبيرة، خاصة و أن التقاليد تفرض اقتناء عدة أزياء،  ففي الماضي كان يفرض على العروس شراء  7 «قنادر» أو جبات بألوان مختلفة ، أما أزياء عروس اليوم فقد ازدادت غلاء و تنوعا و تمثل تقاليد مختلف المناطق ، فهي مرغمة على ارتداء الملحفة الشاوية، قندورة القطيفة القسنطينية المطرزة بالخيوط الذهبية، الكاراكو العاصمي، الجبة القبائلية، البلوزة الوهرانية، الشدة التلمسانية، القفطان المغربي، و حتى فستان السهرة العصري من آخر طراز..
أسماء، عروس تزوجت منذ نحو 15 يوما، قالت لنا بأن حفل زفافها كان أسطوريا في نظرها، و في نظر من حضروه، خاصة و أنها حرصت فيه أن تبدو كعروس ملكية، لم تدخر مالا و لا جهدا لكي تقدم «تصديرة» فريدة من نوعها، سواء من حيث الألبسة، أو الأكسسوارات و الحلي التي أكدت بأنها من الذهب الخالص، بينما تشتكي عبير من ارتفاع التكاليف، خاصة و أنها عاطلة عن العمل و والدها متقاعد، معربة عن قلقها من عدم إتمام جهازها ، رغم اقتراب موعد زفافها، و اعترفت بأنها ستعتمد على بعض ألبسة شقيقتها التي تزوجت حديثا ، خاصة من أجل «التصديرة».
200 مليون سنتيم أقل تكلفة لجهاز عروس
أكدت السيدة شافية، مختصة في تصميم و خياطة ألبسة تصديرة العروس، بأن أبسط جهاز يكلف اليوم مالا يقل عن 200 مليون سنتيم، بين الألبسة و الحلي الذهبية، إذا كانت  بسيطة، بينما قد تصل قيمة التصديرة الأفخم، حتى 300 مليون سنتيم، مشيرة إلى بعض الألبسة التي قد تصل تكلفتها حتى 15 مليون سنتيم كالقندورة القسنطينية التقليدية، و القفطان المصنوع يدويا الذي يبلغ سعره 12 مليون سنتيم، أما باقي الفساتين، فتتراوح أسعارها بين 2 و 4 ملايين سنتيم.
و قد أرجعت المختصة الأمر، إلى غلاء المواد المستعملة في صناعة هذه الألبسة، إضافة إلى كثرة الاعتماد عليها من أجل الحصول على فستان مثالي، أما صورية ، خياطة الألبسة البسيطة، فتؤكد بأنها هي الأخرى باتت مكلفة اليوم، بسبب المواد التي تدخل في خياطتها، كما أن العروس تحرص على خياطة عدة قطع تليق بها و تجعلها الأكثر تميزا بين جميع النساء.
حلم «التصديرة» المثالية يصطدم  بواقع مرير
لا يمكن لكل عروس اليوم، تحقيق حلم الحصول على «تصديرة» مثالية من كل الجوانب بمفردها، فالكثيرات و في ظل الغلاء، يلجأن و أهاليهن إلى طرق شتى من أجل تقديم «عرض أزياء» لا يستغرق سوى بضع ساعات ، حيث تؤكد الكثير من الأمهات بأنهن لجأن إلى الاستدانة من الأقارب لتجهيز بناتهن، و من بينهن السيدة فوزية، التي حدثتنا أيضا عن تجربة أختها التي اضطرت لبيع سوارين من الذهب تملكهما لإكمال جهاز ابنتها.
بينما تعتمد بعض الأسر على الاستدانة و البيع، فإن موضة كراء الفساتين، قد ساهمت مؤخرا بشكل كبير في التخفيف عن معاناة العروس، حسب صاحبة محل لكراء فساتين العروس ، و التي أكدت بأنها تستقبل أحيانا عرائس يستأجرن كل ألبسة «التصديرة»، من منطلق أنهن لسن بحاجة إليها بعد العرس في حين أنها مكلفة جدا، و حتى الأكسسوارت يتم كراؤها، خاصة بالجزائر العاصمة و الوسط عموما، فيما قالت مختصة أخرى في جهاز العروس، بأن عروس الشرق الجزائري لا تزال تحافظ على عادات الأعراس في ما يخص إعداد ألبسة تقليدية و عصرية غالية الثمن،  تستعملها أحيانا في الأعراس التي تحضرها بعد زواجها.
جهاز يباع بعد أشهر
من استعماله
لم تعد أزياء "التصديرة " ترضي جميع عرائس اليوم، و لم تعد أغلبهن ترغبن في المحافظة عليها لارتدائها في المناسبات التي تحضرها بعد عرسها ، إذ تلجأ الكثيرات اليوم بعد الزفاف بأشهر قليلة إلى بيعها، حتى و إن اضطررن لبيعها بأثمان منخفضة، رغم أنها كلفتهن مبالغ كبيرة، على غرار دنيا التي قالت لنا، بأنها قامت بالتقاط صور لبعض ألبسة تصديرتها، و نشرتها في صفحة عبر موقع فايسبوك ، مختصة في بيع و شراء الملابس و الأغراض المستعملة.
و أكدت منال من جهتها بأنها تمكنت من بيع 3 فساتين بعضها عبر الانترنت و بعضها لمعارفها بأسعار أٌقل من قيمتها، و اشترت مكانها ألبسة بسيطة و أقل تكلفة،  يمكنها أن ترتديها  في أي مناسبة، غير أن الأمهات كثيرا ما يسألن بناتهن المتزوجات عن تلك الأزياء التي أرهقتهن ماديا و معنويا و جسديا.                                          
إ.زياري

عروس 2018
أحمر الشفاه لعروس متألقة
يشكل أحمر الشفاه أحد أهم مواد التجميل لأي عروس، و للحصول على ماكياج مثالي على الموضة، ننصحك بإتباع الخطوات التالية بالنسبة لاختيار و استخدام أحمر الشفاه:
ـ هيئي شفتيك ليوم الزفاف من خلال ترطيبهما و تقشيرهما من الخلايا الميتة للحصول على نعومة أكبر.
ـ إذا كنت ترغبين في إبراز جمال شفتيك في هذا اليوم، التزمي بماكياج بسيط على مستوى العينين.
ـ لا تبتعدي كثيرا عن لون بشرتك الطبيعي، و احرصي على اختيار  تدرجات الألوان التي تكمل جمالها.
ـ اختاري الألوان الطويلة الأمد من أحمر الشفاه، ليدوم اللون طويلا على شفتيك، دون أن تضطري لتجديده بين الحين و الآخر.
ـ اجعلي لون أحمر الشفاه يتلاءم مع إطلالتك و فستانك.                   إ.ز

رشاقـــة
شراب الكمون لخسارة الوزن الزائد
يعد الكمون أحد أهم المواد الطبيعية التي تساعد على التخلص من انتفاخ البطن، كما ينظف الجسم من السموم و يعد قاطعا للشهية بامتياز، لذلك ينصح بالاعتماد عليه في الخلطات الطبيعية، للتخلص من الدهون و الوزن الزائد بالجسم.
للحصول على مشروب فعال، أحضري وعاء و ضعي به ماء على النار ، إلى غاية درجة الغليان، قبل أن تضيفي إليه مقدار ملعقتين كبيرتين من الكمون بعد غسله، و انتظري حتى يغلي لتقومي بإزالة الوعاء عن النار.
في الخطوة الثانية، قومي بإضافة ملعقتين صغيرتين من عصير الليمون للشراب بعد تصفيته من بقايا بذور الكمون، و قومي بتحليته بالعسل.و ينصح بشرب هذا المحلول مرتين يوميا قبل الأكل و قبل النوم، لتلاحظي الفرق بعد الأسبوع الأول من خلال بداية اختفاء الإنتفاخ في البطن و الإحساس بالشبع.                                                             إ.ز

جمالك الطبيعي
نصائح من ذهب لحماية شعرك من أشعة الشمس
لا تؤثر حرارة الشمس على البشرة فحسب، بل تتعداها للتأثير السلبي على الشعر، و لذلك ينصح المختصون باتخاذ تدابير وقائية لتفادي ذلك و وقاية الشعر، و من بين الاجراءات التي عليك اتخادها لحماية شعرك، تغطية الرأس عند التعرض لأشعة الشمس، خاصة على الشاطئ، من خلال ارتداء قبعات أو مظلات خاصة، أو وضع وشاح.
ـ حافظي على استخدام مواد الوقاية و الترطيب الخاصة بالشعر خلال فصل الصيف.
ـ احرصي على اعتماد شامبو و ملطف للشعر بعد التعرض لأشعة الشمس، من خلال الاعتماد على تركيبة معدة للشعر الجاف.
ـ تجنبي تمشيط الشعر بقوة خلال فصل الصيف، لتفادي التساقط و تكسير الشعر بسبب الجفاف.
ـ تخلصي من الأطراف الهشة من خلال قصها كل 6 أسابيع.
ـ تجنبي استخدام مجفف الشعر، و اتركي شعرك يجف تلقائيا.
ـ استخدمي ملطفا واقيا بعد الإستحمام، لأن الشعر يتعرض للاحتراق مثل البشرة.
ـ ابتعدي بقدر الإمكان عن الصبغات الكيميائية.
ـ تجنبي استخدام الماء شديد السخونة، و اعتمدي على الصابون الزيتي.
إ.ز

كوني على الموضة
الفساتين ذات الأكمام الطويلة لإطلالة أنيقة
تجمع دور الأزياء العالمية أن الفساتين ذات الأكمام الطويلة موضة مهمة تليق بإطلالات الصيف و الخريف هذا العام.
بإمكان غير المحجبات أيضا، ارتداء هذا النوع من الفساتين التي تزيد من ترتديها طولا و تمنحها أناقة و بساطة، فضلا عن أنها تتلاءم مع جميع أشكال الأجسام، و من بين التصاميم الأكثر رواجا، الفساتين بالقصة على الخصر، المزودة بحزام أسود يحدد الخصر و يستقر أسفل الصدر، ليمنح الساقين طولا أكثر.
و ينصح من تمتلك جسما رشيقا، بارتداء الفساتين المطبوعة برسومات كبيرة، مع تفادي التصاميم التي تحدد منطقة الخصر، مع اختيار  الفساتين الواسعة من الأسفل،  إذا كانت المنطقة الممتلئة من جسمك ترتكز في الأسفل.
كما يمكن الاعتماد على الفساتين المصممة في شكل تنورة بطبقات، لاخفاء نحافة الساقين، و ينصح قصيرات القامة بتفادي ارتداء الفساتين متوسطة الطول، و استبدالها بالطويلة،  لأنها تضفي عليهن طولا أكثر.              إ.ز