PUBANNASR PUBANNASR
السبت 23 جوان 2018

يسمح بتقليص استهلاك الكهرباء و مشاهدة محتويين في آن واحد

شاب عصامي من  تيارت يبتكر جهاز  تلفزيون  بواجهتين
أبهر الشاب حمزة شبلي إبن مدينة السوقر بولاية تيارات، المهندسين في مجال الإلكترونيك وصناعة التلفزيونات بابتكاره الجديد القائم على تصنيع تلفزيون بواجهتين، يسمح بتقديم محتويين مختلفين في آن واحد، و يصلح للمساحات الواسعة على غرار محطات النقل و المقاهي والمطاعم و حتى المنازل.
اعداد: سامي حباطي
و أبدى حمزة شبلي في حديثه لجريدة النصر، إرتياحه لتبني شركة «كوندور» لهذا الإبتكار و منحه التسهيلات و الإمكانيات اللازمة لتطوير مبتكراته و تجسيد أفكاره، بما يتيح له الحصول على براءة الإختراع التي تتطلب بحسبه اجراءات معقدة، خاصة و أنه شاب عصامي لم يتلق تعليمه بالجامعة بل استفاد من موهبته في تصليح التلفزيونات وتخمر تجاربه للإبداع في هذا المجال، واعدا بالكشف عن ابتكارات جديدة في الإلكترونيك، و تفرغه للإختراع بعد استفادته من قرض مصغر في إطار قروض الوكالة الوطنية لدعم تشغيل الشباب (أونساج) ومحلات مهنية كانت مهملة ببلدية السوقر، ليصبح مرجعا في تصليح الاجهزة الالكترونية و أجهزة التلفاز بولاية تيارت و الولايات المجاروة لها، أين يوصف بـ (حمزة التياشتي).
و يتميز الإبتكار الجديد لجهاز التلفاز بواجهتين (شاشتين)، بإمكانية تقديم محتويين مختلفين في أن واحد بدون تشويش، من خلال ربط إحدى الشاشتين بسماعات لاسلكية، فيما يمكن للمشاهد في الجهة الأخرى وضع نظام الصوت العادي، في حال الإستعمال المنزلي، حيث يمكن لسيدة المنزل أن تتابع سلسلة الطبخ أو مسلسلات في الشاشة المقابلة للمطبخ فيما يمكن لزوجها ان يتابع مباراة في كرة القدم من بهو المنزل على الشاشة الخلفية باستعمال السماعات، كما يمكن استعمال التلفزيون بشاشتين في المطارات و محطات النقل لعرض مختلف المعلومات دون الحاجة إلى الاستعانة بتلفزيونين إثنين، و كذا بالمقاهي و المطاعم خاصة في حال عرض مباريات كرة القدم، حيث يتيح التلفاز بواجهتين استغلال المكان و مشاهدة المقابلة بأريحية .
أما من الناحية التقنية فيتوفر التلفاز على جهاز استقبال مدمج، و منبع كهربائي واحد يسمح بتقليص استهلاك الكهرباء، بالإضافة إلى استعمال بطاقة أم واحدة بالنسبة لجهاز التلفاز بواجهتين لتقديم محتوى واحد، و ببطاقتي أم لمشاهدة محتويين مختلفين في وقت واحد، فضلا عن استعمال هوائي واحد للاستقبال.
ع/بوعبدالله

سـوفـت
تطبيق يمنع عرض تقرير «تمت القراءة» لرسائل فيسبوك
وضع مصممون بين يدي مستخدمي هواتف «أيفون» تطبيقا جديدا يسمح لهم بالتخلص من تقارير قراءة الرسائل التي يتم إرسالها للمستخدمين بعد فتح رسالة جديدة.
ويمكن للمستخدمين الراغبين في الحفاظ على الخصوصية أو لإجراءات العمل التخلص من هذه المشكلة من خلال تحميل تطبيق Facebook for Noseenبحسب ما أوردته الشبكة العربية للأخبار التقنية، لأن «فيسبوك» يقوم بإرسال تقرير للمرسل يخبره بأن الرسالة تم فتحها وقراءتها ووقت حصول ذلك عند وصول رسالة جديدة وفتحها. ويسمح التطبيق الجديد أيضا لمستخدمي «أيفون» بالرد على الرسائل فضلا عن إمكانية تصفحها دون ظهور تقرير «تم العرض».
ويعتبر الكثير من المستخدمين تقرير العرض الذي يظهر عند المرسل إليه مساسا بخصوصيتهم، حيث يتساءل كثير منهم عن سبب إدراجه من طرف إدارة موقع التواصل الاجتماعي المذكور أعلاه، في حين يرى آخرون بأن هذه الطريقة تسمح بالإبقاء على التواصل بين المستخدمين ممكنا وتساعد على الرد على بعضهم.
س.ح

تكنولوجيا نيوز
غوغل تسوق أكثر من ستة ملايين مساعد صوتي منزلي
تمكنت شركة غوغل في أقل من ثلاثة أشهر من تسويق أكثر من ستة ملايين قطعة من مساعدها الصوتي الجديد القادر على التحكم بالأجهزة المنزلية عن طريق الصوت.
ونقل موقع عالم التقنية المختص في الأخبار التكنولوجية عن وسائل إعلام أجنبية بأن المساعد الصوتي google Home mini قد عرف تسويق أكثر من ستة ملايين نسخة منه منذ إطلاق هذا المنتج الجديد شهر أكتوبر الماضي، ما يعادل بيع أكثر من جهاز كل ثانية، في حين لم توضح الشركة حصة كل نوع من منتجها من المبيعات فهو يتوفر بثلاثة قياسات، الصغير والكبير والعادي.
وتعمل الأجهزة المذكورة كمساعدات صوتية للتحكم في 1500 جهاز منزلي عن بعد لأكثر من 255 علامة تجارية عبر الصوت فقط، لكن نفس التقنية متوفرة أيضا على 400 مليون جهاز يعمل بنظام الأندرويد، بما فيها الهواتف الذكية والحواسيب اللوحية والسماعات والساعات وأجهزة التلفاز وغيرها.
ويقدر سعر المساعد الصوتي الصغير الحجم بـ29 دولارا بينما يصل الكبير إلى 399 دولارا، في حين يرى متابعون بأن الشركة تتكبد بعض الخسائر بسبب عرضها الجهاز المذكور بسعر معقول حتى تتوطد مكانتها في السوق كما فعلت مع قطعة كروم كاست بحسب ما جاء في نفس المصدر.                                          س.ح

# هــاشتـــاغ
#مصطلح_غريب_بلهجتك: تصدرت هذه العبارة قائمة الهاشتاغات الأكثر تداولا على موقع التويترأول أمس، حيث تداول من خلالها المستخدمون مجموعة من المصطلحات الغريبة باللهجة الدارجة وبعض العبارات المحرفة عن لغات أخرى ومتداولة في الاستعمال. وشارك في نشر العبارات الغريبة من اللهجة العامية مستخدمون عرب خصوصا من بلدان المغرب العربي.
#كلنا_إليسا: تصدرت هذه العبارة قائمة الترند العربي والجزائري خلال اليومين الماضيين، حيث أبدى من خلالها جمهور النجمة إليسا دعمهم للفنانة بعد انتشار فيديو مسيء لها على إثر إحيائها لحفلة رأس السنة بدبي، وقد ردت المعنيةبتغريدة على تويتر تشكر فيها جمهورها وتؤكد لهم بأنها استطاعت دخول أستوديو التسجيل بكل ثقة بفضلهم.

نجـــوم@
ابن فطوطة يروج للسياحة في الجزائر
حصدت فيديوهات الرحالة الكويتي ابن فطوطة مئات الآلاف من المشاهدات عن الجزائر، حيث روج من خلالها على «يوتيوب» للمقومات السياحية لعدة مناطق من الوطن.
ونشر الرحالة الكويتي الشاب عادل عدوان، المعروف باسم ابن فطوطة، مجموعة من الفيديوهات موثقا لرحلته في الجزائر التي مرت عبر عدة ولايات كبرى، حيث حصد المقطع الخاص بمدينة وهران ما يقارب 400 ألف مشاهدة، وقد بدأ فيه يومه بفطور جزائري ثم رحلة إلى جبل مرجاجو وبعدها رحلته إلى حصن «سانتا كروز». وقد أبدى المعني إعجابه بالمدينة ومعالمها الأثرية وتاريخها بالإضافة إلى تضاريسها المتشعبة
وانتقل الرحالة إلى مدينة تلمسان والحدود الجزائرية المغربية ومدينة قسنطينة وجيجل وعدة مدن أخرى، حيث أنجز رحلته بالتعاون مع قناة «كويست» كما أوضح في فيديوهاته بأنه قام بتمديد رحلته ثلاثة أيام أخرى حتى يتمكن من متابعة مقابلة لكرة القدم في الجزائر. وتسجل قناة ابن فطوطة تفاعلا أكبر من المستخدمين مقارنة بنسبة التفاعل المسجل على صفحته الرسمية بـ»فيسبوك».                   س.ح

شباك العنكبوت
تويتر يرفض غلق حساب دونالد  ترامب
رفض موقع التواصل الاجتماعي «تويتر» غلق حساب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعد تلقي دعوات لذلك بسبب نشره رسائل تهديد باستعمال السلاح النووي ضد زعيم كوريا الشمالية.
وأصدر موقع «تويتر» بيانا ردا على المستخدمين الذين طالبوا بغلق الحساب لأن قانون الموقع يمنع نشر رسائل التهديد، في حين رد الرئيس ترامب على الزعيم الكوري بأنه يمتلك أيضا زرا في مكتبه لإطلاق الصواريخ النووية، ما اعتبره عدد كبير من المستخدمين تهديدا باستخدام السلاح النووي ومنافيا لقوانين الموقع.
وانتقد كثير من المستخدمين عدول الموقع عن غلق الحساب المذكور، لكن إدارة «تويتر» اعتبرت بأنها لا تغلق حسابات قادة الدول تسهيلا لوصول المعلومة إلى الجمهور وحرصا على ضمان الشفافية والقيمة الإعلامية للمواد التي يتم تداولها فيها.
ويتابع حساب الرئيس الأمريكي دونالدترامب أكثر من 46 مليون مستخدم على موقع «تويتر»، كما أن تغريداته أثارت الجدل منذ حملته الانتخابية، عندما استعمل الموقع للرد مباشرة على خصومه والتعليق على التقارير الإعلامية المعارضة له، كما أنه أكد أكثر من مرة بأنه يفضل التغريد للتواصل مع من يتابعونه حرصا على «عدم تحريف كلامه».
س.ح