PUBANNASR PUBANNASR
الإثنين 20 ماي 2019

أزيد من 15 ألف وحدة وزعت خلال هذا العام

توزيــع مفاتيـــح 2058 سكنــا من مختـلف الصيــغ بباتنــة
أشرفت، أمس، السلطات العمومية لولاية باتنة، على عملية التوزيع الرمزي لمفاتيح سكنات من مختلف الصيغ  وعبر مختلف بلديات الولاية، وقدرت الحصة التي تم توزيعها بـ2058 سكنا وذلك بمناسبة إحياء الذكرى التاريخية لمظاهرات الحادي عشر ديسمبر 1961، لتحقق بذلك الولاية توزيع ما يزيد من 15 ألف وحدة سكنية من مختلف الصيغ، مثلما كشف عنه والي الولاية عبد الخالق صيودة.
و حسبما أوضحه مدير قطاع السكن لولاية باتنة لـ»النصر»، فإن الحصة التي تم توزيعها، تتوزع بين 870 سكنا اجتماعيا إيجاريا عموميا، لمستفيدين من سبع بلديات، على غرار إشمول، عين ياقوت، وثنية العابد، و855 سكنا ترقويا مدعما، بالإضافة إلى 600 إعانة بناء سكن ريفي.
و أشار المسؤول، إلى بلوغ توزيع 15 ألفا و 527 سكنا من مختلف الصيغ و عبر مختلف البلديات منذ بداية السنة و قال بأنه تم تحقيق الأهداف المنشودة التي سبق و أن أعلن عنها الوالي بخصوص السعي لتوزيع ما يزيد من 15 ألف وحدة سكنية.
و كانت ولاية باتنة قد عرفت توزيع حصص كبرى على مراحل خلال السنة الجارية، منها أزيد من خمسة آلاف وحدة سكنية بمناسبة إحياء الذكرى التاريخية المزدوجة لعيدي الاستقلال و الشباب في الخامس من شهر جويلية و أزيد من ألفي وحدة بمناسبة ليلة القدر خلال شهر رمضان و أزيد من ألفي وحدة سكنية بمناسبة الذكرى التاريخية ليوم المجاهد و هجومات الشمال القسنطيني المصادفة لتاريخ العشرين من شهر أوت و كذا توزيع أزيد من تسعمائة وحدة أخرى بمناسبة عاشوراء، بالإضافة لحصص أخرى.و تعتزم السلطات العمومية خلال سنة 2019، توزيع حصص سكنية أخرى من مختلف الصيغ، منها صيغة البيع عن طريق الإيجار لفائدة مكتتبي سكنات عدل 2، الذين ينتظرون استلام سكناتهم، خاصة و أن المشاريع بلغت نسبا متقدمة، على غرار حصة ألفي سكن التي يجري إنجازها ببارك أفوراج و التي تجاوزت نسبة أشغالها 70 بالمائة.و قد برمجت وكالة عدل تسليم مفاتيحها خلال السداسي الأول من السنة المقبلة، بالإضافة لحصص أخرى يجري إنجازها ببريكة و عين التوتة.                             يـاسين/ع