PUBANNASR PUBANNASR
الثلاثاء 23 أفريل 2019

في بيان للتنظيمات صدر أمس


المركزية النقابية و 6 منظمات للباترونا يدعمون بوتفليقة
أعلن الاتحاد العام للعمال الجزائريين و أهم منظمات أرباب العمل أمس بالجزائر العاصمة عن مساندتهم لترشح السيد عبد العزيز بوتفليقة للانتخابات الرئاسية المقررة يوم 18 أبريل القادم.
وفي بيان إعلان نشر أمس أعرب كل من الاتحاد العام للعمال الجزائريين، و منتدى رؤساء المؤسسات، و الكونفدرالية الوطنية لأرباب العمل الجزائريين، و الكونفدرالية الجزائرية لأرباب العمل، و كونفدرالية الصناعيين و المنتجين الجزائريين، و الجمعية العامة للمقاولين الجزائريين، و الاتحاد الوطني للمقاولين العموميين عن «حماسهم و اعتزازهم الكبيرين» لترشح المجاهد عبد العزيز بوتفليقة للانتخابات الرئاسية المقررة يوم 18 أبريل 2019».
      كما أعربوا عن «مساندتهم الكاملة لمترشحهم المجاهد عبد العزيز بوتفليقة من أجل مواصلة و تعميق هذا الجهد الدؤوب و الحثيث في تحقيق التنمية المستدامة للوطن، و استكمال مسار تعزيز التنمية الاقتصادية و الرفاهية الاجتماعية في الجزائر المتصالحة مع ذاتها, جزائر السلم و الوحدة و الاستقرار و التقدم».
      وأشاد الاتحاد العام للعمال الجزائريين و الشركاء الاجتماعيين بفكرة انعقاد الندوة الوطنية «باعتبارها أداة لمواصلة الإصلاحات الكبرى الجارية و ترسيخ ثقة المواطن في مؤسساته و تعزيز صرح دولة جمهورية
و ديمقراطية و اجتماعية قوية اقتصاديا و شريكا لا غنى عنه في الساحة الدولية»      و بهذه المناسبة, جددت هذه المنظمات «التزامها بالسهر على الحفاظ على السيادة التي دفعت من أجلها الجزائر ثمنا باهظا، و الوحدة الوطنية بكل طاقته» مؤكدة «أن هذا الإصرار يشكل حصنا حقيقيا في مواجهة كل المحاولات الرامية إلى المساس بوطننا».
      كما شددت هذه المنظمات على «احترامها و شكرها لرئيس الجمهورية على ما تحقق من إنجاز عظيم لصالح العمال و المتقاعدين و عائلاتهم في المجالين الاقتصادي و الاجتماعي» منوهة بـ «عمله الجبار الذي سيميز إلى الأبد تاريخ الجزائر المستقلة»
      و من جهته, حيا الاتحاد العام للتجار و الحرفيين الجزائريين, في بيان له, ترشح السيد بوتفليقة للانتخابات الرئاسية المقبلة مؤكدا له دعمه خلال هذه المنافسة الانتخابية.