PUBANNASR PUBANNASR
الأربعاء 25 ماي 2016 - الموافق لـ - 17 شعبان 1437

الحالات المعقدة ستحظى بتكفل خاص في المستشفيات اعتبارا من أول نوفمبر

الإنطلاق الرسمي لحملة التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية
انطلقت أمس حملة التلقيح ضد الأنفلونزا الموسمية لسنة 2015، على مستوى الوطن لتستمر إلى غاية شهر فيفري من السنة المقبلة ( 2016 )،  ووجّهت وزارة الصحة بالمناسبة نداء لكافة المواطنين الراغبين في التلقيح، سيما الفئات الهشة للتقرب من مؤسسات الصحة الجوارية و المستشفيات قصد الاستفادة من هذا التطعيم الذي يقدم بشكل مجاني، مشيرة إلى أن ذات التلقيح متوفر أيضا في صيدليات الخواص. وأوضح مدير الوقاية في وزارة الصحة البروفيسور إسماعيل مصباح بأن هذه الحملة، تستهدف في المقام الأول الأشخاص المعرضين أكثر من غيرهم لخطر المعاناة من مضاعفات شديدة في حال انتقال العدوى إليهم، مثل كبار السن البالغين أكثر من 65 سنة والمصابين بأمراض مزمنة وأمراض أخرى، فضلا عن كل أولئك الذين لهم اتصال منتظم معهم، كمستخدمي مراكز التطعيم وغيرهم من الأطقم الساهرة على علاج المرضى، وأعلن بالمناسبة عن تخصيص كمية بـ 2,5 مليون جرعة لقاح ضد الأنفلونزا الموسمية خلال هذه السنة ‘’ وفقا لتوصيات لجنة الخبراء ‘’، أي بزيادة 700 ألف جرعة عن السنة الماضية تحسبا للطلب المتزايد على هذا النوع من التطعيم، مشيرا في ذات الوقت إلى أن الوزارة قد قامت بتوزيع 1,9 مليون جرعة على مؤسسات الصحة الجوارية والمستشفيات التابعة للقطاع، فيما خصصت 500 ألف جرعة لتوزيعها على صيدليات الخواص.  وبعد أن أشار إلى أن التلقيح غير إجباري دعا البروفيسور مصباح الأولياء إلى ضرورة تقديم أبنائهم الذين يعانون من أمراض مزمنة إلى المؤسسات الصحية لتطعيمهم باعتبار أن هذا التلقيح ‘’ بالغ الأهمية لتفادي الإصابة بالعدوى››.  وفي رده عن سؤال للنصر عما إذا كانت الوزارة قد خصصت مستشفيات ‘’ مرجعية ‘’ لعلاج المصابين في حالة تطور الحالة الوبائية لانتشار الفيروس، أكد ذات المصدر أنه قد تم تخصيص أسرة في أماكن معزولة على مستوى مصالح التوليد وطب الأطفال والطب الداخلي وكذا في مصالح الأمراض الصدرية والأمراض المعدية، للتكفل بالحالات المعقدة ابتداء من أول نوفمبر المقبل.  
ع.أسابع