PUBANNASR PUBANNASR
الأربعاء 19 جوان 2019

التحقيق مع 52 مشتبها به و حبس 7 متهمين مع حجز 10 مركبات


تفكيك شبكة دولية لتزوير وثائق السيارات بالبرج
توصلت مصالح الأمن بولاية برج بوعريريج، إلى فك خيوط شبكة دولية مختصة في تهريب و تزوير وثائق المركبات، بعد تلقيها لبلاغ من مصلحة البطاقات الرمادية ببلدية البرج، يفيد بالاشتباه في تزوير الملفات القاعدية لأزيد من 15 مركبة، ما مكنها من حجز 10 مركبات مزورة، بعد تمديد الاختصاص لعدة ولايات و التحقيق مع 52 مشتبها فيه في القضية، من بينهم 7 أجانب من أصول صحراوية بجنسيات إسبانية و موريتانية، فيما تم إيداع 7 متهمين رهن الحبس المؤقت.
و أكدت مصادرنا يوم، أمس، على أن نشاط الشبكة يمتد إلى دول أوروبية، أين يتم تهريب سيارات و إدخالها إلى الجزائر عبر الحدود مع الصحراء الغربية، ليتم تزوير ملفاتها القاعدية بتواطؤ من موظفين بإدارات عمومية و مهندسي المناجم، كما أفضت التحقيقات إلى متابعة جميع المتهمين و توقيف 7 متهمين، ينحدر ثلاثة منهم من ولاية البرج و متهمين من ولاية المسيلة و متهم آخر من ولاية الجلفة، صدرت في حقهم أوامر بالإيداع رهن الحبس بتهم تكوين جماعة أشرار، التزوير و استعمال المزور و تنظيم شبكة إجرامية منظمة عابرة للحدود مختصة في تهريب المركبات.
كما أفضت تحريات مصالح الشرطة القضائية، بعد تمديد الاختصاص إلى عدد من ولايات الوطن، إلى حجز 10 مركبات مزورة، فيما لاتزال التحقيقات متواصلة لحجز باقي المركبات، بناء على بلاغ مصلحة البطاقات الرمادية ببلدية برج بوعريريج، التي أشارت فيه إلى الاشتباه في تزوير ملفات أزيد من 15 مركبة فاخرة من نوع (ميرسيداس)، (لاقونا)، (غولف) و (بيجو).
و بحسب ذات المصادر، فإن أفراد الشبكة يعتمدون على التمويه و التحايل في تزوير الملفات القاعدية للسيارات، بعد تهريبها من الدول الأوربية باستغلال وثائق السيارات التي تعرضت لحوادث  مرور و استغلال رقمها التسلسلي في إعداد وثائق السيارات الجديدة، أو بخطة أخرى تتمثل في تزوير الملفات باستعمال أختام مقلدة لمصالح البطاقات الرمادية بالبلدية و الرقم التسلسلي بتواطؤ من موظفين و مهندسي المناجم، ليقوم أفراد العصابة بتحويلها إلى ولاية أخرى بهدف إبعاد الشبهات، قبل إرجاعها للبلدية الأم للتخلص من آثار التزوير و إعداد ملف جديد لها.
ع/ بوعبدالله