PUBANNASR PUBANNASR
الأحد 17 فيفري 2019

الأولياء يتخوّفون على أبنائهم


تلاميذ دون تدفئة بحي 500 مســــــكن بـــــزواغــــــي
يشتكي أولياء تلاميذ المدرسة الابتدائية «عرفة محمد»، الواقعة بحي 500 مسكن بمنطقة زواغي سليمان بقسنطينة، من توقف أجهزة التدفئة التي تعرضت لعطب لم يتم إصلاحه منذ بداية السنة، مؤكدين بأن هذه الوضعية أثرت على أبنائهم و تسببت في تعرض بعضهم للمرض.
و تضم المؤسسة حوالي 200 تلميذ ذكر أولياؤهم الذين التقت بهم النصر يوم أمس، أنهم يدرسون داخل أقسام باردة، تنخفض فيها درجات الحرارة، و بالأخص التي لا تتعرض لأشعة الشمس، مؤكدين بأنهم متخوفون من تواصل الوضع على هذه الحالة، خاصة أن الشتاء قد يشتد كثيرا خلال الشهر الجاري و المقبل.
و أكد محدثونا بأن هذه الوضعية تسببت في إصابة أبنائهم بالزكام و الحساسية، حيث أصبحوا لا ينزعون معاطفهم داخل الأقسام، كما لا يركزون بشكل جيد مع الأساتذة، ما تسبب في تراجع نتائجهم الدراسية، مضيفين بأنهم فكروا رفقة المعلمين، في شراء مدافئ كهربائية، غير أن هذا الحل يبقى غير ناجع، على حد تأكيدهم.
و أشار الأولياء إلى أن التدفئة المركزية قد تعطلت منذ بداية السنة الدراسية، حيث عند تشغيلها، لا توفر التدفئة لأكثر من قسمين، قبل أن تتوقف، موضحين بأنهم قدموا شكاوى للبلدية في عدة مرات، كما أن مندوب القطاع الحضري زواغي، قد قام بدوره بمراسلة مصالح الصيانة في عدة مناسبات، غير أن هذه الأخيرة لم تتحرك، على حد توضيحهم. و زارت النصر مندوب قطاع زواغي، صباح أمس، لمعرفة رأيه حول هذه القضية، غير أنه كان غائبا.
عبد الرزاق.م