PUBANNASR PUBANNASR
الثلاثاء 20 فيفري 2018

اللاعب الجديد للسنافر أحمد قعقع للنصر

يمكننـي اللعـب في عــدة منـاصــب وأفضــل مركـز مسترجــع
يمكنني اللعب في عدة مناصب وأفضل مركز مسترجع
عبر الوافد الجديد على بيت شباب قسنطينة متوسط الميدان أحمد قعقع، عن فخره بحمل قميص شباب قسنطينة، مؤكدا في الحوار الذي خص به النصر عن رغبته في إثراء سيرته الذاتية بالتتويج بلقب البطولة مع السنافر.
• رسمت التحاقك بشباب قسنطينة، ما تعليقك؟
أنا سعيد للغاية بقدومي إلى عميد الأندية الجزائرية، و حمل ألوان متصدر البطولة الوطنية.
• ما هي الأسباب التي جعلتك تفضل الانضمام إلى شباب قسنطينة، رغم حيازتك على عديد العروض؟
اختيار شباب قسنطينة كان من عديد الجوانب، أهمها الجانب الرياضي، كما أن المفاوضات مع المناجير العام للشباب طارق عرامة لم تدم أكثر من 10 دقائق، حيث أقنعني في ظرف وجيز، كما أنني ارتحت لكلامه، خاصة عندما يتحدث عن مشروع المدرب عبد القادر عمراني، الذي يعتبر من بين أحسن المدربين في الجزائر، و أي لاعب يتمنى العمل تحت إشرافه من أجل تطوير إمكاناته.
• وهل لك أن تحدثنا عن سبب عدم انضمامك إلى وفاق سطيف؟
أعتقد بأنني حاليا لاعب في شباب قسنطينة، و لا أريد الحديث عن أسباب عدم التحاقي بوفاق سطيف، رغم أنني تلقيت اتصالا رسميا من طرف إدارة الوفاق و اتفقت مع الرئيس حسان حمار.
• ما هو المنصب الذي تجد راحتك فيه؟
يمكنني اللعب في جميع مناصب وسط الميدان، و أحبذ اللعب في الوسط الدفاعي، لقد شاركت في عديد المباريات في مرحلة الذهاب، و قررت تغيير الأجواء في مرحلة العودة.
• ألست متخوفا من المنافسة في شباب قسنطينة، سيما في ظل تواجد عدة عناصر في وسط الميدان؟
لست متخوفا من المنافسة، بل على العكس تماما، المنافسة هي التي تساعد اللاعب على تطوير إمكاناته، و تعود بالفائدة على الفريق، ثقتي كبيرة في إمكاناتي و أعرف قيمتي، و المدرب عمراني هو من يقرر في هذا الموضوع، لا أخفي عليكم من بين أهم العوامل التي حفزتني على القدوم، هي تواجد المدرب عمراني، الذي لا يهضم حق أي لاعب، ويمنح الفرصة لكل لاعب يستحق المشاركة.
• وما هي أهدافك مع السنافر؟
النقطة الأولى التي أسعى إلى تحقيقها هي تشريف العقد، الذي سيربطني بهذا الفريق العريق، و العمل على إثراء سيرتي الذاتية بالتتويج بلقب مع السنافر، المشوار الذي حققه الشباب في مرحلة الذهاب، هو مشوار بطل، و هناك نقطة يجب أن أتحدث عنها.
• تفضل...
شباب قسنطينة الفريق الوحيد في البطولة الوطنية، الذي يلعب كل مبارياته بحضور 60 ألف مناصر، و بملعب معشوشب طبيعي و جميل، و هو حافز يجعل أي لاعب في البطولة الوطنية يحلم بالقدوم و تقمص ألوان هذا النادي العريق، و أنا شخصيا أنتظر بفارغ الصبر، اليوم الذي سألعب فيه بملعب الشهيد حملاوي.
• ألا ترى بان تواجد 4 عناصر من الشباب في المنتخب المحلي، حافز إضافي، بالنسبة لك؟
بطبيعة الحال، لعبت في مختلف الأصناف السنية للمنتخب الوطني، و أطمح للعودة إلى الخضر، تواجد أربعة عناصر كاملة من الشباب مع المنتخب المحلي، لم يكن من العدم، و يؤكد قيمة هذا النادي، الذي يحظى باهتمام إعلامي كبير، و هو ما يساعد اللاعبين كثيرا، من أجل إبراز إمكاناتهم.
حاوره: بورصاص.ر