PUBANNASR PUBANNASR
الأحد 16 جوان 2019

لاعب جمعية الخروب أمير دربال للنصر


نحن الأحق بالصعود ولن نكتفي بالتعادل في عين فكرون
• قدوم بلعريبي حررنا ولولا خطابه لضيعنا هدية مروانة !
يرى لاعب جمعية الخروب دربال، بأن فريقه الأحق بالصعود للرابطة المحترفة، لأنه يملك حسبه أفضل تشكيلة في المجموعة، بالإضافة لتصدره البطولة في أغلب جولاتها، كما تحدث دربال في الحوار الذي خص به النصر، عن المقابلة الأخيرة أمام شباب عين فكرون، ومشواره مع أصحاب اللونين الأحمر والأبيض، ومستقبله مع الفريق.
• استعدتم الصدارة قبل جولة من نهاية البطولة، ما هو تعليقك؟
الصدارة كانت لنا منذ البداية، ولم نفرط فيها سوى في ثلاث جولات طيلة الموسم، وضيعناها في مقابلة اتحاد خنشلة، بسبب ظروف غير رياضية يعلمها العام والخاص، وفي مقابلة شباب جيجل استعدنا الريادة ولن نفرط فيها مجددا.
• بعد خسارتكم في خنشلة، هل توقعتهم تغير المعطيات لصالحكم بهذه السرعة؟
سأكون صريحا معك لأبعد الحدود، معنوياتنا كانت في الحضيض لأن مصيرنا وقتها، لم يعد بين أرجلنا حتى لو فزنا على النمرة والسلاحف، وأصبحنا نرى تعب موسم كامل، مرتبط بتعثر الرائد السابق في ملعب رأس العيون، ولا أخفي عليك سرا أننا شعرنا بنوع من فقدان الثقة، مما جعلنا نتراخى بعض الشيء، وكنا نشك في إمكانية تعثر خنشلة، ولولا وقفة المدرب بلعريبي والطاقم المسير، لوصلنا لمرحلة اليأس، لكن الحمد  العدالة الإلهية أنصفتنا، بعدما حدث لنا واستعدنا زمام الأمور، ولم يبقى لنا الكثير لنرسم صعودنا للرابطة المحترفة الثانية.
• حدثنا عن شعوركم كلاعبين فوق أرضية الميدان بعد سماعكم لتسجيل مروانة هدف السبق وفرحة أنصار الجمعية؟
ربما ستكون من المشاهد الخالدة في مشواري الكروي، ولن أنسى ما حييت تلك اللحظة، التي انفجر فيها ملعب عابد حمداني، ووقتها كنا متفوقين على النمرة 3-0، ولم نفرح للأهداف التي سجلناها، وكنا شبه تائهين فوق أرضية الميدان، خصوصا بعد أن أطلقنا رصاصة الرحمة على شباب جيجل، وبقينا فقط انتظار الخبر السار، ولا يمكنني أن أصف اللحظة التي سجل فيها الهدف في المقابلة الأخرى، وبعدها تحررنا فوق أرضية الميدان وأضفنا هدفين آخرين، وسجلت هدفا بطريقة رائعة.
• كيف ترى المواجهة الأخيرة أمام شباب عين فكرون، وحاجتكم لنقطة لترسيم الصعود؟
بعد أن استعدنا الصدارة، لن نفرط فيها في الجولة الأخيرة، ولدينا فريق قادر على العودة بكامل الزاد من أي ملعب وليس نقطة واحدة، وبالنسبة لمقابلة السلاحف، فلا يمكن القول بأنها سهلة أو صعبة، كل ما علي قوله بأننا سنتنقل من أجل الفوز وليس التعادل، وهذا لتأكيد أحقيتنا بالصعود من جهة، وإنهاء البطولة في الصدارة بمفردنا، لأننا لا نريد الصعود بفارق الأهداف مع أي فريق أخر، ولدينا الوقت الكافي للتحضير للمواجهة في ظروف جيدة.
• ما هو سر عودة دربال القوية في مرحلة الإياب؟
قبل الحديث عن مرحلة العودة، سأعود قليلا إلى الوراء، أين كنت خارج حسابات الطاقم الفني الأسبق في بداية الموسم، وطبعا أنا أحترم قرارات المدربين وخياراتهم، ومع قدوم المدرب حوحو منحني الفرصة، واستعدت ثقتي بنفسي، لكن لم أعد بمستواي المعهود، لكن في مرحلة العودة لعبت جميع المباريات كأساسي، وسجلت 6 أهداف، ومع قدوم المدرب بلعريبي منحني ثقة أكبر، وعدت إلى مستواي المعهود خصوصا في المقابلات التسعة الأخيرة، وأنا راض على ما قدمته هذا الموسم، رغم أنه كان بإمكاني تقديم الأفضل.
• منذ قدوم بلعريبي حققتم 7 انتصارات وانهزمتم في مقابلة واحدة، كيف تصف هذه المرحلة؟
بلعريبي قدم لنا إضافة كبيرة، خصوصا من الناحية النفسية والفنية، ومنذ مقابلة الموك ونحن في منحنى تصاعدي، وفزنا تحت قيادته بسبعة مقابلات، وباستثناء هزيمتنا في خنشلة والظروف التي أحاطت بها، ربما لضمنا الصعود قبل هذه الجولة.
• الأنصار وعدوا بتنقل قياسي إلى عين فكرون، ماذا تقول لهم؟
بدورنا نعدهم بالفوز وترسيم الصعود في عين فكرون، ونهدي لهم الصعود، ولم يبقى سوى 90 دقيقة وتنطلق الأفراح في الخروب، وأنا عن نفسي أتمنى المواصلة مع الفريق الموسم القادم، لأنني وجدت راحتي في الفريق والمدينة.
حاوره: فوغالي زين العابدين