PUBANNASR PUBANNASR
الخميس 25 أفريل 2019

مكونة من سبعة أفراد

الإطاحة بشبكة  تزور  ملفات الفيزا بالمسيلة
أمر، مساء أول أمس، قاضي تحقيق الغرفة الثالثة بمحكمة المسيلة، بوضع أربعة أشخاص ضمن شبكة إجرامية مختصة في تزوير الشهادات الإدارية و المحررات المصرفية للحصول على التأشيرة، بينما استفاد 4 آخرين من استدعاءات للمثول الفوري.
الإطاحة بأفراد هذه الشبكة الإجرامية من طرف فرقة البحث والتحري التابعة للشرطة القضائية بأمن ولاية المسيلة، تمت بناء على ورورد معلومات مؤكدة، مفادها قيام المدعو «ج . ن» 35 سنة بتزوير الوثائق الإدارية المطلوبة ضمن ملفات طلبات التأشيرة و استغلالا للمعلومات، تم نصب كمين محكم مكن من توقيف المشتبه فيه على متن مركبة كان يقودها و على إثر تفتيش المركبة، عثر بداخلها على شهادات إدارية باللغة الفرنسية مختومة بالختم الدائري لمؤسسات عمومية، إضافة إلى سند دفع بنكي لبنوك عمومية و وكالات و بطاقة ذاكرة، ليتم اقتياده إلى مقر الأمن، أين تبين بعد التحقيق معه وجود شركاء له تم توقيفهم جميعا و عددهم 7 أشخاص.
التحقيقات مكنت من حجز مجموعة من الوثائق
 و الشهادات الإدارية و المصرفية لعدد من الإدارات بإقليم ولاية المسيلة و عددها 8 مؤسسات راحت ضحية هذه الجرائم، إلى جانب حجز مجموعة من العتاد المستعمل في عمليات التزوير، ليتم تقديمهم جميعا أمام وكيل الجمهورية، أول أمس الأحد، الذي أحالهم على قاضي تحقيق الغرفة الثالثة و الذي وضع 4 منهم تتراوح أعمارهم ما بين 29 و 59 سنة تحت الراقبة القضائية، فيما استفاد البقية من استدعاء للمثول الفوري.
  فارس قريشي