PUBANNASR PUBANNASR
الأحد 16 جوان 2019

كشــف مخبأ بــه أسلحــــة و ذخيــرة بأدرار


كشفت مفرزة مشتركة للجيش الوطني الشعبي، أول أمس الجمعة قرب الشريط الحدودي جنوب ولاية أدرار، مخبأ يحتوي على أسلحة ومخزن للذخيرة.
وأفاد بيان لوزارة الدفاع الوطني أمس أنه «في إطار مكافحة الإرهاب وحماية الحدود، وخلال دورية على الشريط الحدودي، كشفت مفرزة مشتركة للجيش الوطني الشعبي بتيمياوين يوم 19 أفريل 2019، مخبأ يحتوي على مسدس رشاش (01) من نوع كلاشينكوف ومخزن (01) للذخيرة، فيما كشفت ودمرت مفرزة أخرى ببومرداس مخبأ للإرهابيين يحتوي على أربعة (04) كلغ من مواد التفجير، معدات تفجير، كمية من الذخيرة، مواد غذائية وألبسة وأغراض أخرى».
وفي إطار مكافحة التهريب والجريمة المنظمة، وبفضل استغلال المعلومات، أوقفت مفرزة للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع أفراد الأمن الوطني، بتيزي وزو «شخصا مشبوها كان على متن سيارة محملة بأسلحة نارية ومعدات ممنوعة، العملية مكنت من  حجز (01) بندقية صيد عيار 16 ميليمتر، (01) مسدس آلي عيار 8 ميليمتر، ثلاث (03) قنابل مسيلة للدموع، 975 قرصا مهلوسا، (02) خنجرين، ست (06) هواتف نقالة مزودة ببطاقات ذاكرة، مبلغ مالي يقدر بـ 127.000دج وجوازي (02) سفر جزائري وفرنسي».
 وفي نفس السياق، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي، بالتنسيق مع عناصر الجمارك، خلال عمليات متفرقة بتمنراست وعين قزام «20 منقبا عن الذهب وحجزت  سيارة (01) رباعية الدفع، 13 مولدا كهربائيا، ثمانية (08) مطارق ضاغطة، جهاز (01) للكشف عن المعادن ودراجتين (02) ناريتين».
كما تمكن عناصر الدرك الوطني بتبسة وتمنراست و برج بوعريريج من «توقيف شخصين وحجز ثمانية (08) كيلوغرام من الكيف المعالج، مبلغ مالي يقدر بـ 570.600 دينار تونسي و 699.950 دينار جزائري و 720 لتر من الوقود».
من جهة أخرى، وفي إطار محاربة الهجرة غير الشرعية، أوقفت مفارز للجيش الوطني الشعبي وحراس الحدود «14 مهاجرا غير شرعي من جنسيات مختلفة بكل من عين قزام، غرداية وبشار».